النسخة الإلكترونية

هل الأسبرين مفيد لكبار السن

هل الاسبرين مفيد لكبار السن
1 / 3
هل الاسبرين مفيد لكبار السن
الاسبرين لا يناسب كبار السن
2 / 3
الاسبرين لا يناسب كبار السن
الاسبرين مفيد لمن هم تحت عمر الستين
3 / 3
الاسبرين مفيد لمن هم تحت عمر الستين

حتى وقت قريب كانت التوصيات العامة لصحة كبار السن تطلب منهم تناول جرعات يومية منتظمة من عقار الأسبرين الشائع الشهير عالمياً وذلك وفق دراسات طبية عديدة، إلا أن الدراسات الطبية الحديثة كشفت عكس ذلك وحذرت من إفراط كبار السن بتناول الأسبرين.. وفق الآتي:

الأسبرين لكبار السن:

أوصت لجنة خبراء أميركية بضرورة أن يبدأ الأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 60 عاماً فأكثر ممن يواجهون خطر الإصابة بأمراض القلب، تناول جرعة يومية منخفضة من الأسبرين للوقاية من النوبة القلبية الأولى لأن مخاطر النزيف الداخلي تفوق فوائدها.

وقال فريق عمل الخدمات الوقائية بالولايات المتحدة، إنه يعتزم تحديث توصياته لعام 2016 في ظل وجود أدلة جديدة على أن خطر الإصابة بنزيف داخلي قد يهدد الحياة، جراء استخدام الأسبرين بانتظام يزيد مع تقدم العمر.

أهمية الأسبرين:

تأتي هذه التوصية الجديدة وفق الدراسات الطبية الحديثة خاصة لكبار السن ممن هم فوق عمر 60 عام، وقال جون وونج، العضو بلجنة الخبراء، في بيان: من المهم بالنسبة لمن تتراوح أعمارهم من 40 إلى 59 عاماً وليس لديهم تاريخ من الإصابة بأمراض القلب أن يستشيروا الطبيب ليقرر ما إذا كان أخذ الأسبرين مناسبا لهم.

كما  أوصى فريق عمل الخدمات الوقائية من قبل بألا يستخدم الأسبرين إلا من كان خطر إصابته بنوبة قلبية أو جلطة خلال السنوات العشر التالية من عمره لا يقل عن عشرة في المئة أو من لا يواجه خطرا أعلى من المتوسط للإصابة بنزيف.

كما لا تشمل التوصية الجديدة الأشخاص الذين سبق أن أصيبوا بنوبة قلبية أو جلطة ويتناولون الأسبرين يوميا لمنع حدوث مضاعفات لاحقة متعلقة بالقلب والأوعية الدموية.

الأسبرين:

هو أحد أشهر الأدوية وأكثرها شعبية، يستخدم لعلاج أعراض الحمى والآلام الرثوية خلال القرن الماضي، كما يستخدم لتجنب تكون الجلطات المسببة للنوبات القلبية.

والأسبرين هو عقار مضاد للالتهاب غير ستيرويدي ويعمل بشكل مشابه لمضادات الالتهاب غير الستيروئيدية الأخرى ولكنه أيضًا يثبط الأداء الطبيعي للصفائح الدموية.

ملاحظة: قبل قيامك أو اتباعك هذا العلاج أو هذه الطريقة الرجاء استشارة الطبيب المختص.

×