شرب الماء يحمي من فيروس كورونا حقيقة أم إشاعة

شرب الماء باستمرار لا يقتل فيروس كورونا

شرب الماء باستمرار لا يقتل فيروس كورونا

الغرغرة بماء الفضة لا يعالج كورونا

الغرغرة بماء الفضة لا يعالج كورونا

تناول الثوم لا يقتل فيروس كورونا أو بمنع الإصابة به

تناول الثوم لا يقتل فيروس كورونا أو بمنع الإصابة به

شرب الماء يحمي من فيروس كورونا حقيقة أم إشاعة، توضيح هذه الأمر جاء في تقرير كامل نشره موقع البي بي سي، عن أبرز الشائعات المتعلقة بعلاج فيروس كورونا ونفيها وتوضيحها من قبل مختصين، وجاء كالتالي:

شرب الماء يحمي من فيروس كورونا حقيقة أم إشاعة:

الإشاعة: شرب المياه كل 15 دقيقة:

نقلت إحدى المنشورات على فيسبوك نصيحة من "طبيب ياباني" يوصي بشرب المياه كل 15 دقيقة لطرد أي فيروس قد يدخل الفم، وتمت مشاركة النسخة العربية من هذا المنشور أكثر من 250 ألف مرة.

وتؤكد الأستاذة الجامعية، بلومفيلد، أنه لا يوجد أي دليل، على الإطلاق، على أنّ شرب المياه يطرد الفيروسات من الجسم.

هذا بالإضافة إلى أن التقرير نفى كثير من الإشاعات المنتشرة ومنها:

الإشاعة: فضة صالحة للشرب:

يشجع البعض على استخدام ما يعرف بـ"الفضة الغروية"، وهي جزيئات صغيرة من الفضة في سائل، لمواجهة فيروس كورونا، لكن هناك توصيات واضحة من السلطات الصحية الأمريكية بعدم وجود دليل على أنّ هذا الطريقة فعالة مع أي حالة صحية.

والأهم من ذلك، أنه يمكن أن يسبب آثاراً جانبية خطيرة، بما في ذلك تلف الكلى ونوبات الصرع ومشاكل في الأوعية الدموية.

الإشاعة: الثوم يقضي على فيروس كورونا:

انتشرت رسائل كثيرة عبر موقع فيسبوك توصي بتناول الثوم لمنع الإصابة بفيروس كورونا.

وتقول منظمة الصحة العالمية إنه على الرغم من أنّ الثوم "طعام صحي وقد يساعد في مواجهة الميكروبات"، لا يوجد دليل على أنّ تناول الثوم قد يحمي من الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

وفي الكثير من الحالات - طالما أن العلاجات البديلة لا تمنعك من اتباع نصيحة طبية مبنية على أدلة مثبتة - فهذه العلاجات قد لا تضر في حدّ ذاتها.

وأخيرا من المهم معرفة أنّ تناول الفاكهة والخضروات وشرب المياه، جميعها أمور تساعدنا في البقاء بصحة جيدة. لكن، لا يوجد أي دليل على فائدة أي نوع من هذه الأطعمة في مكافحة فيروس كورونا.