فيروس كورونا ينتقل بين البشر قبل ظهور الاعراض

الكحة الجافة من اعراض فيروس كورونا الجديد

الكحة الجافة من اعراض فيروس كورونا الجديد

فيروس كورونا الجديد وانتقاله بين البشر

فيروس كورونا الجديد وانتقاله بين البشر

ينتقل فيروس كورونا بين البشر قبل ظهور الاعراض

ينتقل فيروس كورونا بين البشر قبل ظهور الاعراض

بحسب مسؤولين صينيين، فان فيروس كورونا الجديد الذي اجتاح حوالي 30 دولة حول العالم حتى الساعة، ينتقل من شخص لاخر اثناء حضانته، اي قبل ظهور اعراض المرض على حامل الفيروس، وهو ما يجعل احتواء الفيروس صعبا للغاية.

ووصل عدد الوفيات الناجمة عن عدوى فيروس كورونا في الصين وحدها لحوالي 3 الاف وفاة، فيما سجلت وفيات في كل من فرنسا وايطاليا وكوريا الجنوية وايران.

وكان الاعتقاد في بداية انتشار الفيروس ان نشأته كانت بين الحيوانات، لكنه انتشر بسرعة منذ انتقاله الى البشر. وقد بدأ فيروس كورونا الذي يسبب مرضا شديدا في الرئة، في الصين وانتشر منها للعديد من دول العالم من بينها المملكة المتحدة.

اعراض فيروس كورونا الجديد

تتشابه اعراض فيروس "كوفيد 19" كثيرا مع اعراض الانفلونزا، وتبدأ عادة بالحمى متبوعة بسعال او كحة جافة.

وبعد مرور اسبوع، يبدأ المصاب بالشعور بضيق في التنفس، ما يستدعي علاج بعض المرضى في المستشفى. ونادرا ما تأتي الأعراض في صورة عطس أو سيلان مخاط من الأنف.

وتستمر فترة حضانة الفيروس - ما بين الإصابة وظهور الأعراض - حوالي 14 يوما، وفقا لمنظمة الصحة العالمية، لكن بعض الباحثين يقولون ان هذه الفترة قد تستمر حتى 24 يوما.

اسباب انتشار الاوبئة حول العالم

شهد العالم خلال الثلاثين سنة الماضية، تزايد حالات تفشي الفيروسات القاتلة واصبح انتشارها سريعاً، وأحدثها فيروس كورونا الذي انتشر في الصين وانتقل لعشرات الدول الأخرى.

لكن ما هي اسباب انتشار هذه الأوبئة؟

الجواب بسيط وهو اننا نعيش بكثافة سكانية وتقارب شديد على كوكب الارض اكثر من اي وقت مضى، اذ يبلغ عدد سكان العالم حاليا 7.7 مليار نسمة، وهذا الرقم في تصاعد مستمر.

وكلما زاد عدد الاشخاص في المساحات الصغيرة، ارتفع خطر التعرض لمسببات الامراض.

حالات فيروس كورونا حول العالم

سجلت الصين والعالم حتى الان ما يزيد عن 80 الف حالة اصابة بفيروس كورونا الجديد، وجاءت كوريا الجنوبية بعد الصين بعدد الاصابات اليها ايران ثم ايطاليا.

وفي منطقة الشرق الاوسط، جاءت الكويت والبحرين في صدارة الدول التي رصدت اصابات بفيروس كورونا بمعدل 25 و26 حالة لكل بلد، وهو ما دفع وزارة الصحة البحرينية لاصدار تعميم تطلب فيه من جميع الاشخاص الذين زاروا ايران مؤخرا، البقاء في اماكن سكنهم بغرف منفصلة لحين جدولة موعد الفحص واتباع التعلميات التي ستعطى لهم من قبل الفريق الطبي، مع ضرورة تجنب الاختلاط بالاخرين.

وفي الكويت، تقرر تأجيل الدراسة لمدة اسبوعين وفرض حظر على عدم السفر لايران، فيما سجل لبنان ثاني حالة اصابة بفيروس كورونا قادمة من ايران.

وكانت كل من سلطنة عمان واليونان وكرواتيا والنمسا سجلت ايضا حالات جديدة للاصابة بفيروس كورونا، واخر الاصابات كانت في البرازيل في اميركا اللاتينية.