مخاطر الصداع العنقودي وطرق التخلص منه

مخاطر الصداع العنقودي وطرق التخلص منه

مخاطر الصداع العنقودي وطرق التخلص منه

الصداع العنقودي قد يؤشر على امراض خطيرة

الصداع العنقودي قد يؤشر على امراض خطيرة

الصداع العنقودي يترافق مع الام حادة في الرأس

الصداع العنقودي يترافق مع الام حادة في الرأس

المسكنات وحدها لا تخفف الام الصداع العنقودي

المسكنات وحدها لا تخفف الام الصداع العنقودي

مخاطر الصداع العنقودي وطرق التخلص منه موضوع حيوي قد لا يعيره الكثيرون اهمية، كون الصداع النصفي هو الابرز والذي يعاني منه الكثيرون حول العالم. لكن الصداع العنقودي وعلى الرغم من قلة حدوثه، الا انه لا يخلو من مخاطر واضرار لا يجب الاستهانة بها.

ويحذر الاطباء من الاسراف في تناول المسكنات للتخلص من الصداع العنقودي، كونها قد تحمل مضاعفات خطيرة على صحتهم. فما هي هذه المخاطر وكيف يمكن التخلص من الصداع العنقودي بطرق صحية وسليمة؟

مخاطر الصداع العنقودي وطرق التخلص منه

بحسب الدكتور عمر كمال الدين، اخصائي الامراض العصبية والالام المزمنة في برلين، فان الصداع العنقودي قد يؤشر على الاصابة بامراض خطيرة خصوصا عند ظهور الصداع بشكل قوي ومفاجئ.

ويضيف الدكتور كمال الدين ان الصداع العنقودي الذي يعد من اسوأ انواع الصداع، هو صداع يظهر على جانب واحد من الرأس ويأتي على شكل نوبات الم شديدة يمكن ان تستمر لعدة ساعات ولفترات متقطعة. كما يمكن ان تظهر النوبات لمرات عدة خلال اليوم الواحد.

والمسكنات تعمل على تسكين العقد المسببة للصداع العنقودي فقط وليس معالجة الصداع بشكل خاص كما يقول الدكتور كمال الدين، مشيرا لضرورة اتباع طرق اخرى لعلاج هذا النوع من الصداع بفاعلية اشد.

ومن هذه الطرق، ما يعتمده الاطباء في المانيا منذ عدة سنوات من خلال تجميد الشعور بالالم في المنطقة التي يظهر فيها، وذلك عن طريق تعطيل العقد في الجمجمة.

وهذا النوع من العلاج يعتمد على تثبيت جهاز في الفك العلوي للجانب الذي يحدث فيه الصداع، ومن خلال جهاز التحكم عند بعد يستطيع المريض تشغيل الجهاز فور الاحساس بنوبة الالم الناجمة عن الصداع العنقودي لتعطيل الشعور بها.

ويؤكد الدكتور رولف ماليسا، اخصائي الامراض العصبية في المانيا، على ان سرعة تزايد الالم الناجم عن الصداع قد تكون مؤشرا خطيرا على تمدد احد الاوعية الدموية الذي يؤدي بدوره لحصول نزيف في الرأس ويهدد الحياة.

مضيفا انه من الضروري التوجه فورا للطبيب المختص لاجراء فحص بالاشعة المقطعية، التي ان اظهرت وجود دم في السائل النخاعي فانه دليل على الاصابة بتمدد الاوعية الدموية. ويمكن ان يؤدي تسرب الدم خارج الشرايين الى الضغط على غشاء المخ ما يسبب الالام القوية في الرأس.

وفي هذه الحالة، يكون الحل عن طريق الجراحة كما يشير ماليسا، وهي عملية يقوم فيها الطبيب بتغليف الشريان باستخدام لفائف من البلاتين لايقاف النزيف الذي يشدد الدكتور ماليسا على ضرورة ايقافه مباشرة كونه قد يكون مميتا.