عادات خاطئة يجب تجنبها لمنع تفاقم مشكلة الامساك

عادات خاطئة يجب تجنبها لمنع تفاقم مشكلة الامساك

عادات خاطئة يجب تجنبها لمنع تفاقم مشكلة الامساك

الافراط بتناول الاطعمة الغنية بالالياف ومنتجات الالبان يفاقم الامساك

الافراط بتناول الاطعمة الغنية بالالياف ومنتجات الالبان يفاقم الامساك

تناول بعض الادوية يزيد من حدة الامساك

تناول بعض الادوية يزيد من حدة الامساك

التوتر الدائم يمكن ان يتسبب بتفاقم حدة الامساك

التوتر الدائم يمكن ان يتسبب بتفاقم حدة الامساك

تناول الملينات وعدم الاستماع لاشارات الجسم يزيد من مشكلة الامساك

تناول الملينات وعدم الاستماع لاشارات الجسم يزيد من مشكلة الامساك

عدم ممارسة الرياضة يمكن ان يفاقم من حدة الامساك

عدم ممارسة الرياضة يمكن ان يفاقم من حدة الامساك

الامساك هو حالة مزعجة من مشاكل الجهاز الهضمي التي تواجه الكثيرين، خاصة الاطفال وكبار السن والنساء الحوامل.

وعادة ما يتم علاج الامساك بوسائل طبية وطبيعية وغيرها، الا ان المشكلة الاساسية الا وهي العادات الحياتية الخاطئة، تبقى هي السبب وراء تكرار الاصابة بالامساك او عدم التخلص منها بشكل جذري.

نتعرف في موضوعنا اليوم على ابرز العادات الخاطئة التي نقوم بها والتي تزيد من حدة مشكلة الامساك بدل علاجها، وذلك لتجنبها بهدف التخلص من الامساك للابد.

عادات خاطئة يجب تجنبها لمنع تفاقم مشكلة الامساك

• الاطعمة المصنعة:

وهي من الاطعمة التي لا ينصح بتناولها على الاطلاق خصوصا للاشخاص الذين يعانون من الامساك وصعوبة حركة الامعاء كونها قليلة الالياف ويمكن ان تبقى في الامعاء فترة طويلة ما يسبب زيادة امتصاص القولون للمياه.

لذا يجب تجنبها والتوقف عن تناولها لمنع تفاقم حالة الامساك.

• تناول الالياف بافراط:

تعد الالياف مهمة وضرورة لحركة الامعاء، لكن الاكثار من تناولها يمكن ان يحمل نتائج عكسية كونها تسبب الانتفاخ وتشكل الغازات المؤلمة.

وينصح الخبراء بتناول 20-35 جرام ن الالياف يوميا فقط لضمان صحة الامعاء.

• تناول منتجات الالبان بكثرة:

كما الالياف، فان الاستهلاك المفرط لمنتجات الالبان يمكن ان يزيد من حدة الامساك، وينصح بالاقلال من تناول منتجات الالبان البقرية والتوجه نحو خيارات اكثر صحية مثل الكفير وهو حليب مخمر يشبه الزبادي ويحوي بكتيريا مفيدة جدا لتخفيف مشكلة الامساك.

• عدم ممارسة الرياضة:

اذ ان قلة الحركة يؤدي لبطء مرور الطعام عبر الامعاء الغليظة او القولون ما يفاقم مشكلة الامساك. وينصح بعدم اهمال الرياضة كونها مفيدة للصحة بشكل عام.

• تناول الملينات لعلاج الامساك:

قد يكون هذا العلاج فعالا على المدى القصير لكن الاعتماد الدائم على الملينات لعلاج الامساك يجعل منها غير فعالة بل وضارة على المدى الطويل، كون الملينات يمكن ان تتسبب في تلف الخلايا العصبية في القولون والتدخل بتقلصات العضلات اللازمة لتفعيل الاخراج.

• تناول بعض الادوية:

مثل مسكنات الالم والحبوب المنومة وادوية ارتفاع ضغط الدم والاكتئاب، يمكن ان تتسبب بالامساك نتيجة ابطاء البراز اثناء انتقاله عبر الجسم.

لذا ينصح بعدم تناول هذه الادوية الا بوصفة طبية وتجنب تناولها في حال تفاقم المشكلة.

• تجنب دخول الحمام عند الشعور بالامساك: 

اذ ان الجسم قد يحتاج لبعض الوقت لتسهيل عملية الاخراج لذا ينصح بمحاولة الجلوس على المرحاض لمدة 15 دقيقة كل يوم ونفي نفس الوقت، وقد يساعد ذلك على استرخاء الجهاز الهضمي وتسهيل عملية الاخراج.

• تجاهل اشارات الجسم: 

والتي يمكن ان تضعف مع الوقت في حال عدم التنبها لها، لذا يجب ايلاء اشارات الجسم عناية قصوى والتوجه للحمام صباحا حيث تكون الامعاء اكثر نشاطا وكذلك بعد تناول الطعام بنصف ساعة.

• التوتر الدائم:

يمكن ان تلعب الحالة النفسية دورا بارزا في الاصابة بالامساك وزيادة حدته، كونه يتم ادارة القولون بواسطة النظام العصبي الذي يشبه التوصيل الكهربائي للجسم. وفي حال الشعور بالتوتر والقلق فقد تشعر بها الامعاء ايضا.

لذا من الضروري تخفيف التوتر والقلق قدر الامكان واتباع وسائل مساعدة مثل تمارين الاسترخاء والتحدث لاخصائي في حال تفاقم حالة التوتر.