دراسة: الغذاء وعلاقته بالسكري من النوع الثاني

السكري من النوع الثاني مرتبط بنوع الغذاء الذي يتناوله الانسان

السكري من النوع الثاني مرتبط بنوع الغذاء الذي يتناوله الانسان

تناول الخضروات قبل اللحوم يقي من السكري

تناول الخضروات قبل اللحوم يقي من السكري

مصادر فيتامين ب تقي من السكري

مصادر فيتامين ب تقي من السكري

توصلت ثلاث دراسات حديثة سوياً إلى أن ما يأكله المرء يؤثر في احتمالات إصابته بالسكري من النوع الثاني، وأن الانتقال إلى نظام يعتمد في معظم مكوناته على أصناف نباتية يُقلل من خطر الإصابة بالسكري بنسبة تصل إلى 60%، وأن تناول كميات أكبر من الفيتامين  ب2والفيتامين  ب6 يرتبط أيضًا بتراجع خطر السكري من النوع الثاني، في حين أن تناول كميات أكبر من الفيتامين  ب12يرتبط بزيادة خطره، و أن تناول الخضراوات قبل اللحوم أو الأرز يرتبط بتراجع خطر السكري من النوع الثاني.

دراسات السكري و الغذاء:

اشتملت الدراسة الأولى على أكثر من 2700 شخصًا، جرت متابعتهم لمدة 30 سنة تقريباً منذ أن كانوا بعمر 25 سنة. ووجد الباحثون بأن الفوائد المجنية من التعديلات الغذائية الصحية كانت أكبر عندما التزم بها المشاركون في مراحل مبكرة من العمر إلى منتصف العمر.

أما الدراسة الثانية فقد عاينت بيانات حوالي 200 ألف أمريكي بالغ ولمدة تزيد عن 15 عامًا. ووجد الباحثون بأن المشاركين الذي ترتفع لديهم تراكيز فيتامينات  ب 2و  ب6 يتراجع لديهم خطر الإصابة بالسكري بنسبة 10%، ومن المعروف بأن هذين الفيتامينين يتواجدان في البيوض، واللحوم الخالية من الدهون، والخضراوات، والمنتجات المعززة بها مثل الحبوب والخبز.

أما الدراسة الثالثة، فقد كانت صغيرة الحجم حيث اشتملت على 16 بالغًا صينيًا، وطلب فيها الباحثون منهم تناول 5 وجبات تجريبية تحتوي على نفس المحتويات كماً ونوعًا (لحوم وخضار وأرز) ولكن بترتيب مختلف. ووجد الباحثون بأن الارتفاع الأقل في مستوى السكر ارتبط مع تناول الخضار أو اللحوم في البداية.