الفرق بين شرخ العظام وكسرها وطرق علاج كل منهما

الفرق بين شرخ العظام وكسرها وطرق علاج كل منهما

الفرق بين شرخ العظام وكسرها وطرق علاج كل منهما

هشاشة العظام يمكن ان تصيب الركبتين ايضا

هشاشة العظام يمكن ان تصيب الركبتين ايضا

تصاب المرأة بهشاشة العظام وسهولة كسر العظام بعد انقطاع الطمث

تصاب المرأة بهشاشة العظام وسهولة كسر العظام بعد انقطاع الطمث

علاج شرخ العظام يهدف لعودة العضو لوظائفه الطبيعية

علاج شرخ العظام يهدف لعودة العضو لوظائفه الطبيعية

الدكتور رافي ناياك

الدكتور رافي ناياك

الفرق بين شرخ العظام وكسرها وطرق علاج كل منهما ومدي خطورة كسر العظام وتأثيرها على الجسم كل هذا  يستعرضها لنا الدكتور رافي ناياك، اختصاصي جراحة العظام من مستشفى ان ام سي التخصصي بدبي.

ويقول د. رافي انه عند النساء، يتم اكتمال الكتلة العظمية عند بلوغ 25 عاما. وتبقى الكتلة العظمية مستقرة حتى انقطاع الطمث. 

وبمجرد بدء انقطاع الطمث، تفقد النساء حوالي 3-5% من كتلة عظامهن كل عام، مما يؤدي إلى ضعف كبير في العظام يسمى "هشاشة العظام" او ترقق العظام. 

ويمكن ان يؤدي ترقق العظام الى زيادة فرص الإصابة ب كسر العظام. وأفضل طريقة للوقاية من هشاشة العظام هي الحفاظ على جودة العظام المناسبة ويمكن القيام بذلك بالطرق التالية:

•    اتباع نظام غذائي غني ب الكالسيوم خلال سنوات المراهقة والشباب.

•    بعد انقطاع الطمث، هناك حاجة لاستكمال نظام غذائي غني بالكالسيوم مع مكملات الكالسيوم وفيتامين د.

•    الحفاظ على أسلوب حياة نشط مع ممارسة التمارين الرياضية بانتظام (مثل المشي) لمدة 150 دقيقة على الأقل في الأسبوع وفقا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

•    ممارسة تمارين تحمل الوزن بانتظام، على سبيل المثال، اضافة الى رفع الأثقال ونصف القرفصاء وركوب الدراجات وغيرها.

•    تناول الأدوية المناسبة في حالة الاصابة بالغدة الدرقية والسكري وما إلى ذلك.

هشاشة العظام وكسر العظام

تعني الم المفصل بسبب التآكلات المرتبطة بالعمر، والمفاصل الأكثر شيوعا التي تشارك في هشاشة العظام هي الركبتين. 

وفي حالة هشاشة العظام في الركبتين يجب اتخاذ الاحتياطات التالية:

•    تجنب ثني الركبة أكثر من 90 درجة.

•    تقوية عضلات الفخذ.

•    تجنب الصعود وهبوط السلالم.

•    المشي على أرض مستوية عادية لمدة 15-20 دقيقة.

•     تجنب المشي على الأسطح غير المستوية.

شرخ العظام

هو من الاصابات المتعددة التي تصيب العظام وتؤثر على وظيفتها، والمعروف أن العظام هي مخزن الجسم الطبيعي لعنصر الكالسيوم حيث يمكن لهذا العنصر أن يرتفع أو يقل تركيزه في العظام.

ويحدث شرخ العظام عند تعرضها لضغط أو أصابة مباشرة لم تتحملها أو بسبب ضعف العظمة، وعادة ما يكون شرخ العظام لدى الأطفال هو الأصعب في التشخيص وذلك لافتقاد عظامهم لكميات الكالسيوم المطلوبة.

وعادة ما يتم علاج شرخ العظام حسب المكان الذي تتواجد فيه، سواء القدم او الساق او اليدين. واهم عامل في علاج شرخ العظام هو شفاء الاوعية الدموية التي تضررت من جراء الاصابة، وكذلك علاج الانسجة الرخوة المتضررة حول الشرخ، ويعمل الطبيب على تثبيت العظمة التي تعرضت للشرخ لمنعها من الحركة وحتى لا تصاب بالمزيد من الضرر.

ويهدف علاج شرخ العظام لتحقيق النقاط التالية:

•    حماية الجرح من العدوى الميكروبية.
•    اتاحة الفرصة للشرخ للتعافي.
•    استعادة العضو الذي تعرض للاصابة لوظائفه الطبيعية.