ما هي العلاقة بين الغذاء والعقل؟

العلاقة بين الغذاء والعقل

العلاقة بين الغذاء والعقل

 الاطعمة الغنية باحماض اوميغا 3 مفيدة للصحة العقلية

الاطعمة الغنية باحماض اوميغا 3 مفيدة للصحة العقلية

الاطعمة الغنية بمضادات الاكسدة الافضل للصحة العقلية

الاطعمة الغنية بمضادات الاكسدة الافضل للصحة العقلية

 البروبيوتيك يؤثر بشكل ايجابي على الدماغ وصحة العقل

البروبيوتيك يؤثر بشكل ايجابي على الدماغ وصحة العقل

زيادة استهلاك السكر يؤدي لتعكر المزاج

زيادة استهلاك السكر يؤدي لتعكر المزاج

مكملات فيتامين د ضرورية للصحة العقلية

مكملات فيتامين د ضرورية للصحة العقلية

تعرف الامعاء باسم "المخ الثاني"، ما يعني ان الاستهلاك اليومي للدهون والجلوكوز والماء والبكتيريا يمكن أن يؤثر بشكل مباشر على صحتنا العقلية وخاصة الاضطرابات المزاجية والنفسية التي تلم بنا ويمكن ان تخلف اثارا سلبية على الصحة.

تحدثنا بانين شاهين، خبيرة التغذية في فيتنس فيرست، كيف تتأثر الأمعاء بالاضطرابات المزاجية وما هي العلاقة بين الغذاء والعقل.

العقل وبكتيريا الامعاء

تشير شاهين الى ان العقل والامعاء مترابطين كونهما مرتبطان بالجهاز العصبي، الذي ينقل البكتيريا من الامعاء للمخ.

ويوجد في الجسم عدد كبير من البكتيريا واكثر من الخلايا معظمها في الأمعاء، لذا فهي على اتصال مباشر مع الخلايا التي تبطن الأمعاء ومع كل ما يدخل للجسم.

وتستطيع هذه البكتيريا انتاج مركبات مختلفة، مثل الاحماض الدهنية قصيرة السلسلة، والناقلات العصبية والاحماض الأمينية، والعديد من هذه المواد لها تأثيرات على الدماغ. كما يصنع في الأمعاء ما نسبته 90% من السيروتونين وهو ناقل عصبي للمزاج الجيد.

وتضيف شاهين ان البكتيريا المفيدة تؤثر عادة بطريقة ايجابية على اجسامنا من خلال المساعدة على التحكم في المشاعر العاطفية السلبية مثل القلق والاكتئاب. ومن ناحية أخرى، يرتبط عدد من الحالات الصحية مثل الاكتئاب والتوحد ومرض الشلل الرعاش بمشاكل معوية مثل متلازمة الأمعاء المتسربة ومتلازمة القولون العصبي.

البريبايوتيك والبروبيوتيك

تنقسم بكتيريا الامعاء المفيدة الى البريبايوتيك والبروبيوتيك، وكل منهما له دوره في الحفاظ على صحة الامعاء.

والبريبايوتيك هي نوع من الالياف المخمرة في الجهاز الهضمي، وتغذي عملية التخمير البكتيريا المفيدة في الامعاء وتزيدها. وتحوي بعض الأطعمة مثل الموز والبصل والثوم وقشر التفاح والفاصوليا ومنتجات القمح الكامل على البريبايوتيك.

اما البروبيوتيك فتحتوي على بكتيريا مفيدة ولا تحتاج للتخمير. ويعد الزبادي، والمخللات، والتيمبي، والكفير، أطعمة غنية بالبروبيوتيك. كما تتوفر أيضا الكثير من حبوب البروبيوتيك في السوق في حال كان الشخص يعاني من حساسية تجاه إي من هذه الأطعمة.

ونظرا لأن الامعاء والدماغ مترابطان، ولأن بكتيريا الأمعاء تنتج موادا يمكن أن تؤثر على الدماغ، يمكن للبروبيوتيك التأثير بشكل إيجابي على الدماغ والصحة العقلية.

تأثير الحمية الغذائية على هرمون التوتر

الكورتيزول هو الهرمون المسؤول عن مستويات التوتر في الجسم ويعمل مع أجزاء من العقل للتحكم في الحالة المزاجية والتحفيز والخوف وتنتجه الغدد الكظرية في الجزء العلوي من الكليتين.

وارتفاع نسبة استهلاك السكر تؤدي لارتفاع مستويات السكر في الدم ما يؤدي لحدوث خلل فيه ويتسبب في أعراض مثل تعكر المزاج وضباب الدماغ والتعب. كما تؤثر الاطعمة الغنية بالسكر على افراز الأنسولين وهو الهرمون الذي يتحكم في نسبة السكر بالدم ويفرزه البنكرياس، كما ينظم الأنسولين وظيفة خلايا الدماغ.

أطعمة تحافظ على الصحة العقلية

تستعرض شاهين لابرز الاطعمة التي تحافظ على صحة العقل وتحمي الجهاز الهضمي والامعاء في ان معا، وهي:

  • الأطعمة الغنية ب مضادات الأكسدة مثل الخضار، والحمضيات، والشاي الأخضر والتوت.
  • الأطعمة الغنية بفيتامين د مثل الخضار والمكسرات النيئة والحبوب الكاملة والبيض.
  • الأطعمة الغنية بالمغنيسيوم مثل البقوليات والسبانخ والمكسرات والموز والشوكولاتة الداكنة والتين.
  • الأطعمة الغنية بأوميغا 3 مثل الأسماك الدهنية والأفوكادو والبيض والزيت النباتي والمكسرات.
  • تناول فيتامين د على شكل مكملات للأشخاص الذين لا يتعرضون لأشعة الشمس لوقت كاف.