دراسة: كثرة الجلوس وعلاقته  بأمراض القلب والسرطان

كثرة الجلوس خطر على الصحة

كثرة الجلوس خطر على الصحة

الجلوس الطويل يعرض صحة القلب للخطر

الجلوس الطويل يعرض صحة القلب للخطر

الإفراط في الجلوس يرفع نسبة الإصابة بالسرطان

الإفراط في الجلوس يرفع نسبة الإصابة بالسرطان

ومازالت الدراسات و البحوث الطبية العملية تؤكد على أن النشاط البدني و الرياضة والحركة هي أفضل ما يمكن عمله للحفاظ على الصحة العامة والوقاية من الأمراض المختلفة، والعكس صحيح بمعنى أن كثرة الجلوس تسبب عدد من الأمراض كما أكدت الدراسة التالية:

كثرة الجلوس و الأمراض:

حذرت دراسة بريطانية حديثة، من الإفراط في قضاء الوقت أمام شاشات التلفاز والحاسب الآلي، حيث يزيد فرص الإصابة بأمراض القلب والسرطان.

وأوضح الباحثون، أنه يسود اعتقاد بأن الفترة التي يمضيها الفرد جالسا أمام الشاشات في أوقات الفراغ هي أحد العوامل المساهمة في نمط السلوك كثير الجلوس، الذي يرتبط بزيادة احتمالات الوفاة والإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

تفاصيل الدراسة"

للوصول إلى نتائج الدراسة، حلل الباحثون مقدار الوقت الذي أمضاه أكثر من 390 ألف شخص أمام شاشات التليفزيون والكمبيوتر أثناء وقت الفراغ.

ووجد الباحثون، أن العلاقة بين قضاء الكثير من الوقت أمام الشاشة وتدهور الحالة الصحية كان أقوى بمقدار الضعف بين الأشخاص، الذين تنخفض لديهم مستويات اللياقة.

وحسب منظمة الصحة العالمية، فإن الخمول البدني يمثل السبب الرئيسي الذي يقف وراء حدوث نحو 21 % إلى 25 % من حالات سرطاني القولون والثدي، و27 % من حالات السكري، وقرابة 30 % من أمراض القلب والأوعية الدموية.