دراسة: القمر وعلاقته بالإصابة بالأرق

القمر يسبب الأرق

القمر يسبب الأرق

 يتأثر نوم الإنسان بكل أطوار القمر

يتأثر نوم الإنسان بكل أطوار القمر

القمر له تأثير على الإنسان ونومه

القمر له تأثير على الإنسان ونومه

بعيدا عن مسببات الأرق ومسببات اضطرابات النوم المعروفة مثل الكافيين و التوتر التفكير والأمراض و الأجهزة الذكية، دراسة علمية جديدة تؤكد تأثير القمر على الإنسان و التسبب بالأرق، فكيف ذلك؟

القمر وعلاقة بالأرق:

كشفت دراسة أجراها باحثون من جامعة بازل السويسرية عن وجود ما أطلقوا عليه "تأثير القمر" بعد إخضاع مجموعة من المتطوعين للملاحظة أثناء النوم.

وقال كريستيان كاجوشين، المعد للدراسة، إن "أطوار قد يكون لها تأثير على نوم الإنسان حتى ولو لم يكن يرى القمر أو يعلم الطور الذي يتخذه".

تفاصيل الدراسة:

أظهرت نتائج البحث على مجموعة من المتطوعين شملت 33 شخصاً، لم يروا القمر الكامل أثناء فترة البحث، أنهم، "يستغرقون وقتاً أطول بخمس دقائق للدخول في النوم، ينامون لوقت يقل بحوالي 20 دقيقة، يستمتعون بنوم عميق لوقت أقل بحوالي 30 في المائة".  وكشفت الدراسة، أن عادات النوم لدى المتطوعين ارتبطت بطريقة ما بأطوار القمر.