دراسة: العزوبية وعلاقتها بالنجاة من الوفاة بأمراض القلب

الزواج يرفع نسبة النجاة من الموت من أمراض القلب

الزواج يرفع نسبة النجاة من الموت من أمراض القلب

العزوبية تضر بالصحة العامة.

العزوبية تضر بالصحة العامة.

العزوبية ترفع معدل الموت بسبب أمراض القلب

العزوبية ترفع معدل الموت بسبب أمراض القلب

مازالت الكثير من الدراسات العلمية تؤكد على فوائد الزواج وتأثيره الإيجابي على صحة الشريكين، ومن منطلق ذلك أكدت دراسة علمية حديثة أن العزوبية تضر بصحة القلب وتسبب أمراضه التي قد تؤدي للوفاة.

العزوبية وصحة القلب:

كشفت أبحاث جديدة أجرتها جامعة أستون في برمنغهام عن أن العزوبية تزيد معدلات الموت للمصابين بأمراض القلب، على العكس من المتزوجين المصابين بأزمة قلبية الذين تزيد فرصهم للبقاء على قيد الحياة بنسبة 14%، ويعود هذا بحسب الدراسة إلى أن الأزواج يعيشون نمط حياة صحيا، وأن نمط الحياة الصحي قد يتمثل في اعتماد أحد الزوجين على الآخر لتذكيره بمواعيد الدواء ومساعدته عموما في التعامل مع المرض.

تفاصيل الدراسة:

 قال بول كارتر المؤلف الرئيس للدراسة : «من المرجح أن يقدم وجود الزوجين في المنزل الدعم العاطفي والجسدي على عدد من المستويات». وقام الباحثون بتحليل بيانات المرضى الذين دخلوا المستشفى في إنجلترا بين عامي 2000 و2013، وكان المشاركون في الدراسة إما يعانون من نوبة قلبية أو لديهم عوامل خطر الإصابة بأمراض القلب.