النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

هل التهاب المعدة المزمن يؤدي إلى الإصابة بالسرطان

هل التهاب المعدة المزمن يؤدي إلى الإصابة بالسرطان
1 / 3
هل التهاب المعدة المزمن يؤدي إلى الإصابة بالسرطان
الم المعدة من اعراض الالتهاب
2 / 3
الم المعدة من اعراض الالتهاب
الافراط في الادوية يسبب التهاب المعدة
3 / 3
الافراط في الادوية يسبب التهاب المعدة

هل التهاب المعدة المزمن يؤدي إلى الإصابة بالسرطان، حسب موقع "مايو كلينك" فإنه في بعض الحالات يؤدي التهاب المعدة إلى الإصابة بالقرح، وزيادة خطر الإصابة بسرطان المعدة.

والتهاب المعدة مرض معوي شائع يحدث في الجهاز الهضمي نتيجة لعدة أسباب بعضها يمكن السيطرة عليها وبعضها يمكن علاجها لتفادي مضاعفاته الخطيرة.

ومن منطلق ذلك من المهم عزيزتي القارئة أن نتعرف على أسباب وأعراض التهاب المعدة، وكذلك طرق العلاج، لتفادي مضاعفاته الخطيرة ومنها السرطان.

الافراط في الادوية يسبب التهاب المعدة
الافراط في الادوية يسبب التهاب المعدة

أسباب التهاب المعدة

التهاب المعدة له عدد من الأسباب بعضها مرضي وبعضها بسبب العادات الخاطئة، وهي في التالي:

  • الإصابة بالعدوى البكتيرية التي تنتقل إلى الجسم من الأطعمة أو المشروبات مجهولة المصدر.
  • التعرض للتسمم الغذائي.
  • المسكنات والأدوية الطبية تسبب التهاب في المعدة.
  • الكحوليات والتدخين.
  • الإصابة المسبقة بالأمراض المزمنة والأمراض السرطانية يرفع خطر الإصابة بالتهاب المعدة.
  • التهاب المعدة مرض يصيب كبار السن بسبب ضعف العمليات الحيوية.
  • الإصابة بأمراض واضطرابات الجهاز المناعي.
  • الإصابة المسبقة بأي أمراض معوية.

أعراض التهاب المعدة والتسمم الغذائي

هنالك مجموعة من الأعراض التي تحدث نتيجة الإصابة بالتهاب المعدة، وهي أعراض تختلف شدتها وعددها من مريضة إلى أخرى، حسب درجة الالتهاب والصحة العامة وصحة الجهاز المعوي والعمر، وهي:

  • الغثيان والقيء.
  • التعب العام والشعور بالدوار.
  • الآلام الشديدة في البطن.
  •  انتفاخ البطن والشعور بالامتلاء.
  • التعرض للإصابة بسوء الهضم.
  • حرقة المعدة.
  • فقدان الشهية.
  • تغيرات في البول والبراز.
  • ظهور دماء أثناء القيء أو في البراز.
الم المعدة من اعراض الالتهاب
الم المعدة من اعراض الالتهاب

علاج التهاب المعدة

يتم أولاً تشخيص التهاب المعدة عن طريق منظار المعدة وإجراء عدد من تحاليل الدم والبول والبراز، والعلاج يكون حسب الحالة الصحية، وهو في الغالب مجموعة من الأدوية، وهي:

  • المضادات الحيوية.
  • الأدوية المانعة للإفراز الحمضي.
  • الأدوية التي تقليل إنتاج الحمض.
  • الأدوية التي تعمل على معادلة حموضة المعدة.

بالإضافة إلى إتباع نظام غذائي يساعد على الشفاء ويقلل من الأعراض ويمنع تفاقم الحالة.

وأخيراً عليك عزيزتي القارئة تفادي مسببات التهاب المعدة فهو مرض معوي شائع، خاصة لدى النساء، ومعرفته أعراضه تساعدك في اللجوء إلى الطبيب للتشخيص المبكر للمرض، لتفادي أي أعراض.

×