هل وجع الأذن من أعراض فيروس كورونا الجديد

هل وجع الاذن من اعراض فيروس كورونا الجديد

هل وجع الاذن من اعراض فيروس كورونا الجديد

وجع الاذن من الاعراض النادرة لفيروس كورونا الجديد

وجع الاذن من الاعراض النادرة لفيروس كورونا الجديد

يعاني بعض المصابين بفيروس كورونا من وجع الاذن

يعاني بعض المصابين بفيروس كورونا من وجع الاذن

هل وجع الاذن من اعراض فيروس كورونا الجديد، سؤال يطرحه البعض في خضم ظهور اعراض جديدة لعدوى فيروس كورونا المسببة لمرض كوفيد-19.

ومنذ الظهور الاول لفيروس كورونا المستجد أواخر العام 2019 في مدينة ووهان الصينية، قامت منظمة الصحة العالمية ومسؤولو الصحة العامة في الولايات المتحدة بإدراج 3 علامات للمرض هي الحمى والسعال وضيق التنفس.

لكن المزيد من الاعراض تحدث نتيجة الاصابة بفيروس كورونا الجديد، وبعضه أكثر ندرة من البعض الأخر ومنها ما يُشاع من اعراض في الاذن.

هل وجع الاذن من اعراض فيروس كورونا الجديد

وجع الاذن من الاعراض النادرة لفيروس كورونا الجديد

بحسب تقرير أورده موقع Prevention، فإن قائمة اعراض فيروس كورونا الجديد قد زادت بشكل كبير منذ ظهور الفيروس التاجي في الصين، ولم تعد مرتبطة فقط بهذه الاعراض الثلاث فقط بل وصلت تداعياته الى أجهزة أخرى في الجسم غير الجهاز التنفسي، مثل الاعصاب والقلب والدماغ.

حتى أن بعض المتعافين من فيروس كورونا الجديد، شهدوا اعراضاً جانبية للعدوى استمرت لعدة اشهر بعد التعافي، وهي مشاكل صحية أطلق عليها الخبراء تسمية Covid 19 لمسافات طويلة. من ضمنها تساقط الشعر ومشاكل الذاكرة وخفقان القلب.

وقد أبلغ بعض المصابين بفيروس كورونا الجديد، عن المعاناة من الم في الاذن اضافة الى التعب والحمى والقشعريرة والتهال الحلق والسعال الجاف الخفيف والبثور الغريبة على الاصابع.

وبحسب الدكتور توماس روسو، أستاذ ورئيسي قسم الامراض المعدية في جامعة بافالو في نيويورك الامريكية، فقد كان هناك تقارير عن أشخاص عانوا من الام في الاذن نتيجة الاصابة بكورونا.

هل يعد وجع الاذن من اعراض فيروس كورونا الجديد؟

يعاني بعض المصابين بفيروس كورونا من وجع الاذن

لم تدرج منظمة الصحة العالمية وجع الاذن كواحد من اعراض فيروس كورونا الجديد، لكن العديد من الاطباء يشيرون لامكانية الشعور بوجع في الاذن جراء الاصابة بالفيروس وإن لم يكن عرضاً شائعاً كغيره من الاعراض، مثل الحمى والسعال الجاف.

ويفيد الدكتور أميش أدالجا، باحث أول في مركز جونز هوبكنز للأمن الصحي في الولايات المتحدة، بأن وجع الاذن قد يكون من ضمن الاعراض المتوقعة جراء الاصابة بفيروس كورونا الجديد.

إلا أنه عرض نادر بحسب الترجيحات، ويحقق العلماء في الصلة بين وجع الاذن وفيروس كورونا الجديد.

ووفقاً لبعض التقارير المنشورة حتى الآن، فقد حدد الباحثون قيام فيروس كورونا بالتسبب بمشاكل في الاذن الوسطى، من دون تحديد الدرجة التي يمكن للفيروس أن يسبب ظهور أي اعراض سمعية.

بعض النظريات ترجح ان يكون وجع الاذن ناجماً عن التهاب ثانوي في مجرى الهواء العلوي الذي يشمل الانف، والفم، والحنجرة، والاذن.كما يمكن أن يسبب فيروس كورونا التهابًا في الجيوب الأنفية وظهر الحلق وقناتي استاكيوس التي تمتد من الأذن الوسطى إلى الحلق العلوي والجزء الخلفي من تجويف الأنف، ما قد يفسر عدم الارتياح ووجع الاذن.