دهون البطن تزيد خطر الوفاة المبكرة عند النساء

دهون البطن تزيد خطر الوفاة المبكرة عند النساء

دهون البطن تزيد خطر الوفاة المبكرة عند النساء

الوركين والفخذين الاكبر حجماً يقللان خطر الوفاة المبكرة

الوركين والفخذين الاكبر حجماً يقللان خطر الوفاة المبكرة

النظام الغذائي الصحي الغني بالخضروات والبروتين الجيد للتخلص من دهون البطن

النظام الغذائي الصحي الغني بالخضروات والبروتين الجيد للتخلص من دهون البطن

ممارسة التمارين الرياضية تعزز من خسارة دهون البطن

ممارسة التمارين الرياضية تعزز من خسارة دهون البطن

البطن من أكثر المناطق التي تتكدس فيها الدهون، والتي يصعب التخلص منها بسهولة. ويعود السبب في ذلك للعوامل التي ينتج عنها تكدس دهون البطن.

وبحسب ما نقل موقع "ويب طب"، فإن 5 أسباب أساسية تقف وراء تراكم الدهون في منطقة البطن هي:

1.    العوامل الوراثية: يعني وجود شخص أو أكثر في تاريخ العائلة يعاني من دهون البطن، وتنتقل هذه المشكلة الصحية من الاباء إلى الأبناء.

2.    قلة الحركة: هي عامل أساسي في تكدس الدهون في منطقة البطن.

3.    عدم تناول الطعام بصورة منتظمة وصحية.

4.    العادات الغذائية الخاطئة: والمتمثلة في تناول الوجبات السريعة العنية بالدهون الضارة، وتناول الطعام قبل النوم مباشرة، وتناول الطعام بشكل سريع ما يؤدي لعدم هضمها بصورة صحيحة وتراكم الدهون وانتفاخ البطن.

5.    قلة شرب الماء: الذي يعد المحرك الاساسية لعملية الايض او التمثيل الغذائي المتمثل في حرق السعرات الحرارية والدهون في الجسم.

وفي دراسة حديثة، كشف الباحثون ان تراكم الدهون في البطن له ارتباط كبيرة بخطر الوفاة المبكرة عند النساء، بغض النظر عن كمية الدهون الموجودة في الجسم.

فما هي تفاصيل هذه الدراسة، وكيف يمكن التخلص من دهون البطن لتجنب الوفاة المبكرة؟

دهون البطن عند النساء مرتبطة بالوفاة المبكرة

شرح موقع "أخبار الآن" للدراسة التي نشرتها The BMJ  الاسبوع الماضي، والتي تحدث فيها الباحثون عن ان كل زيادة بمقدار 10 سنتيمترات في دهون البطن لدى النساء، تزيد من خطر الوفاة المبكرة بنسبة 8%، فيما ترتفع هذه النسبة إلى 12% لدى الرجال.

وفي الوقت ذاته، فإن الدراسة الجديدة توصلت لنتيجة مفاجئة مفادها ان الوركين والفخذين الاكبر حجماً يقللان خطر الوفاة المبكرة. ما يعني ان الدهون في منطقتي الورك والفخذ قد تساعد في الوقاية من مستويات الكوليسترول المرتفعة والسكر في الدم، بحسب نتائج دراسات سابقة.

هذه النتائج جاءت كتحليل لحوالي 72 دراسة شملت اكثر من 2 مليون ونصف مشارك تمت دراسة حالتهام الصحية من 3 الى 24 عاماً. وتوصل الباحثون في هذه الدراسة الى نتائج تشير لامكانية استخدام مقاييس السمنة المركزية ومؤشر كتلة الحجم، في تحديد مخاطر الوفاة المبكرة.

وعادة ما ترتكز معظم قياسات الوزن على مؤشر كتلة الجسم، وهو حساب الوزن بالكيلوجرام وتقسيمه على مربع الطول بالامتار. مثلاً، في حال كان مؤشر كتلة الجسم اقل من 18.5، فإن هذا يعني ان الوزن اقل من طبيعي.

ويعتبر الوزن طبيعياً في حال تراوح مؤشر الجسم بين 18.5 – 24.9، فيما يعد المرء بديناً في حال كان مؤشر الجسم بين 25 – 29.9. اما الاصابة بالسمنة فهي عندما تكون نتيجة مؤشر الجسم اكثر من 30.

خطورة دهون البطن على الصحة

تتراكم دهون معينة في البطن تعرف باسم الدهون الحشوية، حول اعضاء الجسم الداخلية مثل الكبد والبنكرياس والامعاء.

ويطلق عليها تسمية "الدهون النشطة" كونها تؤثر على وظيفة الهرمون من خلال افراز بروتين يؤدي لزيادة مقاومة الأنسولين، ما يهدد بالاصابة بمرض السكري من النوع الثاني، وارتفاع ضغط الدم، وارتفاع الكوليسترول، وأمراض القلب، فضلاً عن بعض أنواع السرطان ومرض الزهايمر.

ويؤكد الخبراء ان الدهون الحشوية تختلف عن الدهون القابلة للذوبان والتي تتركز في الذراعين والساقين والفخذين.

ولتجنب دهون البطن الخطيرة والمهددة للحياة، ينصح الخبراء باتباع النصائح التالية:

•    تناول سعرات حرارية اقل.

•    التركيز على نظام غذائي صحي يرتكز بشكل اساسي على الخضروات والنباتات والبروتين.

•    اختيار مصادر البروتين الخالية من الدهون ومنتجات الالبان قليلة الدسم.

•    تناول الحبوب الكاملة.

•    التقليل من استهلاك السكر في الطعام والمشروبات.

•    مراقبة احجام الحصص الغذائية واستخدام اطباق صغيرة.

•    ممارسة التمارين الرياضية بشكل مستمر وبوتيرة اعلى، خصوصاً التمارين التي تركز على حرق دهون البطن والتخلص منها.