دراسة: الهواتف الذكية وعلاقتها بالصداع

 الهواتف الذكية تسبب الصداع

الهواتف الذكية تسبب الصداع

الإفراط في استخدام الهواتف الذكية مضر بالصحة

الإفراط في استخدام الهواتف الذكية مضر بالصحة

 الهواتف الذكية تؤثر على صحة العيون

الهواتف الذكية تؤثر على صحة العيون

بالرغم من أن الهواتف الذكية ومنذ اختراعها أحدث نقلة كبيرة في تاريخ البشرية، إلا أن الدراسات مازالت تبحث في آثارها السلبية على صحة الإنسان العامة، وهاهي دراسة جديدة تربط بين عدد من أنواع الصداع المزمن واستخدام الهواتف، إليكم التفاصيل.

الهواتف الذكية والصداع:

حذرت دراسة طبية أجراها باحثون في معهد الهند للعلوم الطبية من أن مستخدمي الهواتف الذكية  يعانون من الصداع والصداع النصفي المنتظم وقد يكونون أكثر عرضة لاستخدام مسكنات الألم والعثور على قدر أقل من الراحة.

تفاصيل الدراسة:

حدد الباحثون 400 شخص في الهند مصابين بحالة صداع أولية، والتي تشمل الصداع النصفي وصداع التوتر وأنواع الصداع الأخرى التي لا تعود إلى حالة أخرى، بحسب الدراسة التي نشرت في مجلة (جورنال لطب الأعصاب السريري).

وقال الدكتور ديبتي فيبا، الأستاذ في «معهد العلوم الطبية» في نيودلهي أن ما تم التوصل إليه يثير القلق، لأن استخدام الهواتف الذكية ينمو بسرعة ويرتبط بعدد من الأعراض، مع كون الصداع هو الأكثر شيوعًا.

الهواتف الذكية وتأثيرها على النظر:

توصلت دراسة حديثة أجراها علماء في جامعة توليدو الأمريكية إلى خطر جديد ينجم عن الاستخدام الدائم للهاتف المحمول، مشيرةً، إلى أن الخطر الذي تتسبب به شاشة الهاتف يمكن أن يؤدي إلى الإصابة بالعمى.