دراسة: الإجهاد العصبي وعلاقته بالشيب

الإجهاد العصبي يؤثر على صحة الشعر

الإجهاد العصبي يؤثر على صحة الشعر

الإجهاد العصبي يسبب الشيب المبكر

الإجهاد العصبي يسبب الشيب المبكر

التوتر يؤثر على صحة البشرة و الشعر

التوتر يؤثر على صحة البشرة و الشعر

ضغوط العمل وضغوط الحياة بشكل عام لها تأثير مباشر على الصحة كما أكدت الدراسات الطبية، وأكثر من ذلك فهي تؤثر على البشرة والملامح وحتى لون الشعر، وهاهي دراسة تؤكد أن الإجهاد العصبي تحديدا يسبب ظهور الشيب المبكر.

مضاعفات الإجهاد العصبي:

من الممكن أن يجعل الإجهاد العصبي صاحبه يشيب مبكراً، حسبما تبين لباحثين أميركيين، الذين أوضحوا في العدد الحالي من مجلة «نيتشر» المتخصصة، أن تنشيط أعصاب بعينها يلعب دوراً أساسياً في الظهور المبكر للشعر الأبيض، مذكرين أن هذه الأعصاب تضر بخلايا جذعية بشكل دائم، وهي الخلايا المسؤولة عن تكوين خضاب الشعر، ويجعل الشعر ينمو باللون الأبيض.

شائعات عن الشيب:

ولكن الباحثين أكدوا ضرورة إجراء مزيد من الدراسات لمعرفة ما إذا كانت هذه الآلية تقف أيضاً وراء الشيب في الكبر لدى الإنسان، وكذلك ما إذا كان من الممكن وقف هذا الشيب أو تأخيره، وهناك الكثير من القصص الخيالية التي تتحدث عن إمكانية إصابة الإنسان بالشيب «بين عشية وضحاها» بسبب شدة همومه، ويقال عن الكثير من السياسيين إنهم يشيبون مبكراً بسبب ثقل أعباء المنصب

دراسات عن الشيب:

حسب ما ذكر موقع صحيفة الدايلي ميل البريطانية، وجد العلماء أن الخلايا التي تعطي الشعر اللون تختفي عن تعرض الجسم لهرمونات التوتر.

يقول دكتور مايومي إيتو من جامعة نيويورك، الذي قاد الدراسة: "من المعروف هرمونات الإجهاد لتعزيز تصبغ الجلد، ولكن الجديد أن نعلم أن هذه الصبغة يسببها الميلانين الذي ينتقل من الشعر إلى البشرة، وهو بذلك يترك بعض الشعر باللون الأبيض مما يؤكد أن هناك علاقة وطيدة بين هرمونات التوتر وشيب الشعر".