دراسة: نبات يساعد على العمل بهدوء.. ماهو؟

 نبات الصبار يحسن العمل ويعزز العمل بهدوء

نبات الصبار يحسن العمل ويعزز العمل بهدوء

النباتات في مكان العمل تحسن من الإنتاجية

النباتات في مكان العمل تحسن من الإنتاجية

النباتات في مكان العمل تحسن من الصحة النفسية

النباتات في مكان العمل تحسن من الصحة النفسية

من المعروف أن وجود النباتات على اختلاف أنواعها من حولنا سواء في أماكن الجلوس أو في المنزل أو حتى في العمل، يحسن من الصحة العامة، إلا أن دراسة اكتشفت فادئة جديدة لنوع معين من النباتات إذا وضع في مكان العمل فإنه يحسن من الأداء و العمل بهدوء دون توتر، إليكم ماهو:

نبات يحسن من العمل:

كشفت دراسة علمية حديثة، أشرف عليها باحثون يابانيون  في جامعة هيوغو في أواجي اليابانية، أن وضع شجرة بونساي أو صبار على مكتبك للتحديق أثناء العمل يمكن أن يبقيك هادئًا ويجعل عملك أقل إرهاقًا، ودرس الخبراء ما إذا كان شجرة صغيرة يمكن أن تحسن الحالة المزاجية في العمل بالفعل. ووفقا لموقع صحيفة "ديلى ميل" البريطانية فتم إعطاء عمال المكاتب نباتاً داخليًا ، مثل بونساي أو صبار أو كوكيداما لمدة أربعة أسابيع، وطُلب منهم الاهتمام بها

وتمت مقارنة كل من مستوى القلق اليومي ومعدل ضربات القلب والإجهاد قبل وبعد التجربة. وأظهرت النتائج أن مستويات التوتر "انخفضت بشكل كبير" بين المتطوعين عندما كان لديهم نبات على مكتبهم.

تفاصيل الدراسة:

لتأكيد نتائج الدراسة قام الباحثون بالتحقق من الأدلة العلمية وتأثير النباتات القريبة في البيئة المكتبية الحقيقية من العمال، وتطوع 63 من موظفي المكاتب في اليابان للمشاركة في الدراسة، وكان لديهم القليل من التعرض للخضرة خلال النهار، وعرضت على كل واحدة اختيار نبات واحد - كوكيداما ، سان بيدرو كاكتوس ، إيشفيريا ، بونساي ، أو نبات أوراق الشجر مثل نخلة الاستقبال.

تم توجيه المشاركين لأخذ قسط من الراحة لمدة ثلاث دقائق أثناء الجلوس على مكاتبهم كلما شعروا بالتعب خلال النهار.

وقام الباحثون بقياس الضغط النفسي للمشاركين باستخدام تحليل مستويات القلق العامة مرتين، وأظهرت النتائج أن متوسط ​​درجات القلق قد انخفض مع وجود النباتات