النسخة الإلكترونية

فوائد صحية لعصير الطماطم لتقوية المناعة ومحاربة الشيخوخة

فوائد صحية لعصير الطماطم لتقوية المناعة ومحاربة الشيخوخة
1 / 4
فوائد صحية لعصير الطماطم لتقوية المناعة ومحاربة الشيخوخة
فوائد صحية لعصير الطماطم في المساعدة على انقاص الوزن
2 / 4
فوائد صحية لعصير الطماطم في المساعدة على انقاص الوزن
 فوائد عصير الطماطم في الوقاية من السرطان وامراض القلب وعلاج الاكتئاب
3 / 4
فوائد عصير الطماطم في الوقاية من السرطان وامراض القلب وعلاج الاكتئاب
 يحارب عصير الطماطم مرض هشاشة العظام الذي يصيب اغلب النساء بعد انقطاع الطمث
4 / 4
يحارب عصير الطماطم مرض هشاشة العظام الذي يصيب اغلب النساء بعد انقطاع الطمث

عند الحديث عن أفضل مصادر الغذاء التي يُبنى عليها الصحة المستديمة والجسم السليم، تأتي الطماطم في صدارة هذه الأطعمة كونها غنية بالمواد المغذية وينصح الأطباء بتناولها صحيحة كما هي أو مع مختلف الأطباق والوصفات، كما يمكن تناولها على شكل عصير.

ويعد عصير الطماطم من أفضل العصائر الطبيعية التي يمدح فيها خبراء التغذية، كونه يقدم فوائد صحية جمة لجهة تقوية المناعة والوقاية من الشيخوخة المبكرة.

فما هي الفوائد الصحية الأخرى التي نحصل عليها من تناول عصير الطماطم؟ هذا ما نستكشفه سوياً بناء على معلومات نشرها موقع "العربية.نت" نقلاً عن موقع "بولد سكاي" المعني بالشؤون الصحية.

فوائد تناول عصير الطماطم

 فوائد عصير الطماطم في الوقاية من السرطان وامراض القلب وعلاج الاكتئاب

بحسب معلومات الموقعين المذكورين أعلاه، ينصح خبراء الصحة بتناول حوالي 240 ملل أو كوب من عصير الطماطم الطازج وغير المعلب يومياً، للإستفادة من فوائده الصحية التالية:

  • خفض الكوليسترول الضار: يحتوي عصير الطماطم على العديد من المركبات النشطة مثل مركب 13-oxo-ODA، وهو أحد ناهضات ألفا PPAR القوية، الذي يساعد في خفض مستويات الكوليسترول المرتفعة في الجسم، والتي تزيد من خطر الإصابة بتصلب الشرايين والسكتة الدماغية ومشاكل الدورة الدموية الأخرى.

كما يسهم تناول عصير الطماطم في تنظيم التمثيل الغذائي للدهون والالتهابات، ويقي من الأمراض المزمنة المرتبطة بخلل استقلاب الكوليسترول.

  • علاج مرض السكري: بما أن السمنة هي أحد العوامل الخطر لمرض السكري، فإن تناول عصير الطماطم يسهم في محاربة السمنة من خلال خفض مستويات الكوليسترول والجلوكوز المرتفعة، وتحسين حساسية الأنسولين لدى مرضى السكري.
  • تقوية جهاز المناعة: يمتاز عصير الطماطم بمحتواه من مضادات الاكسدة التي تقوي جهاز المناعة في الجسم، ومنها الكاروتينات القوية الليكوبين والبيتا كاروتين ذات التأثير المناعي.
  • الوقاية من السرطان: مضادات الاكسدة ذاتها في عصير الطماطم، تزيد من قدرة هذا المشروب في الوقاية من امراض السرطان مثل سرطاان المعدة والثدي والبروستاتا. ويساعد الليكوبين في التخلص من الجذور الحرة في الجسم، ومنع خطر الإصابة بالسرطان أو المساعدة في تقليل تقدمه.

فوائد صحية لعصير الطماطم لتقوية المناعة ومحاربة الشيخوخة

  • الوقاية من امراض القلب: لعصير الطماطم ارتباط وثيق بخفض مخاطر الاصابة بالامراض الالتهابية المزمنة وغير المعدية مثل امراض القلب، بفضل محتواه من الليكوبين وفيتامين سي والاحماض الفينولية التي تعمل على خفض مستويات الكوليسترول والجلوكوز، أبرز عوامل خطر الإصابة بأمراض القلب.
  • المساعدة على انقاص الوزن: بحسب دراسة علمية حديثة، فإن تناول عصير الطماطم يساعد في انقاص الوزن من خلال السيتوكينات الالتهابية، التي يرتبط تركيزها العالي بالسمنة أو زيادة وزن الجسم وكتلة الدهون وكتلة العضلات ومحيط الخصر. كما أنه منخفض السعرات الحرارية ويعزز الشعور بالشبع.
  • علاج الاكتئاب والقلق: يحتوي عصير الطماطم على مستويات كبيرة من الليكوبين وحمض غابا الأميني، وهي مركبات تخفف من الاعراض النفسية كالاكتئاب والقلق وتقلب الحالة المزاجية.
  • محاربة الجفاف: كون المحتوى المائي لعصير الطماطم يصل لحوالي 94.5 جرام لكل 100 جرام من العصير، ما يجعله مصدراً مصالياً لمحاربة الجفاف وترطيب الجسم وتدعيم وظائفه الحيوية.
  • تقليل هشاشة العظام: وهي المشكلة التي تعانيها نسبة كبيرة من النساء بعد انقطاع الطمث، ويسهم الليكوبين في عصير الطماطم في تقليل علامة ارتشاف العظام N-telopeptide (NTx)  والإجهاد التأكسدي بسبب قدرته المضادة للأكسدة، وتقليل خطر الإصابة بهشاشة العظام.
  • مضاد للشيخوخة: مضادات الاكسدة والكاروتينات العديدة الموجودة في عصير الطماطم تعمل كمضادات للشيخوخة، من خلال منع تلف الخلايا الذي تسببه الجذور الحرة، وتعزيز تجديد الخلايا. كما يعالج عصير الطماطم مشاكل حب الشباب والبثور وجفاف الجلد.

×