النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

كيف تدافع المرأة عن نفسها وتحاور الآخرين دون خوف أو تردد؟

كيف تدافع المرأة عن نفسها وتحاور الأخرين دون خوف أو تردد؟
كيف تدافع المرأة عن نفسها وتحاور الأخرين دون خوف أو تردد؟

كثيرا ما تواجه النساء المحادثات غير السارة أو الصعبة في حياتهن اليومية العادية، سواء كان ذلك خلال يوم العمل أو في حياتهن الشخصية، وأحيانا قد تتخذ بعض من هذه المحادثات منحنى أكثر حدة وعدائية وهنا تأتي أهمية أن تتعلم المرأة أن تدافع عن نفسها وتتحدث مع الآخرين بثقة ودون خوف أو تردد.

مجموعة من النصائح الهامة لمساعدة المرأة على التعامل مع المحادثات غير السارة أو العدائية التي قد تواجهها

  1. لا تتورطي في محادثة لا غرض منها أو لا يمكن أن تعود بالنفع

أولا وقبل كل شيء احرصي على ألا تتورطي في محادثات غير هادفة أو لا يمكن أن تعود عليك بالنفع لأن هذا النوع من المحادثات ليس سوى إضاعة للوقت وغالبا لا يهدف سوى للتعبير آراء سلبية أو الإدلاء بتصريحات سلبية، لذلك ينصح بعدم التورط في مثل هذا النوع من المحادثات منذ البداية.

  1. لكن لا تهربي إذا ما اضطررت للمواجهة

أغلبنا لا يفضل التورط في محادثات صعبة أو غير سارة إلا أنها غالبا ما تفرض علينا في بعض الحالات، وفي مثل هذه الحالات، لن تفلح محاولة تجنب مثل هذه المحادثات الصعبة وسيكون عليك المواجهة، وهذا بالضبط وما عليك القيام به دون خوف أو تردد.

  1. كوني واثقة ومباشرة

إذا ما تحدثت منذ البداية بثقة، دون تردد أو خوف، وبطريقة مباشرة، فإن الاحتمال الأرجح هو أن تلفت هذه الطريقة القوية الواثقة في الحديث انتباه الطرف الآخر من المحادثة وتجعله يقوم بشكل لا شعوري باللجوء لمحاولة الإقناع وشرح وجهة نظره في حين الطريقة المترددة وغير الواثقة في الحديث قد تشجع البعض بالحديث بطريقة أكثر حدة أو عدائية بمرور الوقت.

  1. استخدمي الفكر والحقائق كوسيلة للنقاش

لأنها أدوات يصعب تجاهلها أو وضعها جانبا كما أنها تساعد على إبقاء الطرف الآخر من المحادثة منشغلا في البحث عن ردود وحجج مقنعة، وإبقاء المحادثة تدور في إطار موضوع محدد، وبعيدا عن الهجمات الشخصية.

  1. تمسكي بالقواعد والآداب الصحيحة للحوار وتأكدي من فرضها على كل حوار أو محادثة تكوني طرف فيها

بمعنى أن تتمسكي بشدة ودون أي تنازلات بتطبيق القواعد العامة الخاصة بآداب الحوار مثل تجنب الصوت المرتفع واستخدام السخرية أو النعوت المهينة أثناء الحوار وتتجنبي تماما الدخول في أي حوار يخالف هذه القواعد منذ البداية أو قومي بإيقاف الحوار أو المحادثة على الفور بمجرد مخالفتها لتلك القواعد.

  1. تدربي مع نفسك على إجراء المحادثات الصعبة

ويهدف ذلك إلى مساعدتك على الاستعداد لمواجهة ذلك النوع من المحادثات الصعبة أو العسيرة في حال مواجهتك لها، حتى لا تتسبب في مفاجأتك وإرباكك في حال مواجهتك لها.

  1. احصلي على بعض الدورات التدريبية والتعليمية ذات الصلة

مثل الدورات التدريبية والتعليمية التي تساعد صاحبها على اكتساب المزيد من الثقة بالنفس، وتدرب متلقيها على ترتيب الأفكار وطريقة إيصالها للآخر خلال الحوار، والدورات المتعلقة بالطرق الصحيحة لإجراء المحادثات الصعبة أو التعامل مع المحادثات العدائية أو الحادة في بيئة العمل، وهي دورات تدريبية يمكن تطبيق محتواها أيضا في الحياة اليومية العادية خارج العمل.

  1. احرصي على اتخاذ إجراء ما أو ممارسة الأنشطة أو تلقي تدريب أو تعليم ما يعزز ثقتك بنفسك

مثل ممارسة إحدى رياضات الدفاع عن النفس، اتباع حمية صحية لفقدان الوزن، تعلم لغة أجنبية وغيرها من الطرق التي يمكنها أن تعزز ثقتك بنفسك وتزيد من شعورك بالإنجاز.

×