أبرز طاهيات إماراتيات طموحات بمناسبة اليوم الوطني الإماراتي 48

خلود عتيق اول شيف اماراتية

خلود عتيق اول شيف اماراتية

الشيف آمنة الهاشمي

الشيف آمنة الهاشمي

الشيف سحر العوضي

الشيف سحر العوضي

الشيف اليافعة حمدة المرزوقي

الشيف اليافعة حمدة المرزوقي

الشيف حياة الشيباني

الشيف حياة الشيباني

الشيف خديجة النجار

الشيف خديجة النجار

مع اقتراب موعد الاحتفال ب اليوم الوطني الاماراتي 2019 الذي يصادف الثاني من ديسمبر من كل عام، تحتفي البلاد بجميع اطيافها بانجازات المواطنين والمواطنات الاماراتيات في كافة المجالات والتي ترجمت نهضة دولة الامارات وتبوؤها مراكز متقدمة بين الدول العصرية والحضارية التي تواكب كافة اشكال التطور.

وفي مجال الطهي والمطبخ، وجدت المرأة الاماراتية مساحة جيدة لها لاطلاق شغفها وحبها ومهارتها في تحضير اشهى الاطباق.

فمن هن اشهر الطاهيات الاماراتيات اللواتي تركن بصمة باقية في المطبخ الاماراتي بشكل خاص والمطبخ العالمي بشكل عام، واللواتي شاركن باقي ابناء الامارات في رفع اسم الدولة عاليا في كافة المحافل؟

طاهيات اماراتيات طموحات

•    سحر العوضي:

هي شابة اماراتية اتبعت شغفها وحققت حلمها لتكون أول شيف اماراتي بفندق برج العرب، وتعمل بمطبخ محترف ذي معايير عالمية. وقد نجحت في وضع بصمتها المميزة في عالم صناعة الحلويات وارضاء أذواق رواد الفندق ذي ال 7 نجوم من كل الجنسيات على مدار عامين.

•    حمدة المرزوقي:

الشابة ذات 14 عاما هي اصغر طاهية اماراتية تطمح لان تصبح طاهية حلوى ومخبوزات عالمية، كي تتمكن من الترويج للمأكولات الشعبية وتعريف شعوب العالم على المذاقات الاماراتية والأطباق الخليجية المشهورة.

وقد حصدت لقب «الطاهية المميزة» في برنامج نظمته مفوضية مرشدات الشارقة، وكان عمرها آنذاك 11 عاماً، كما شاركت في ورش ودورات الطبخ المتخصصة منذ أن كانت في الثامنة من عمرها.

•    خلود عتيق:

اول طاهية اماراتية اقتحمت عالم الطهي ونحجت فيه بتميز.

بدأت خلود مسيرتها بإعداد الأطباق الإماراتية منذ نعومة أظفارها، لكنها بدأت تدريبها المهني في العام 2008 عندما عملت مساعدة للشيف علي في برنامجه التلفزيوني الذي بثته قناة "سما دبي". ومنذ ذلك العام وحتى العام 2010، شغلت خلود منصب شيف متخصص بالأكلات الإماراتية في فندق "مينا السلام" ضمن مجموعة "جميرا"، حيث وضعت قائمة بالأطباق الإماراتية. 

•    خديجة النجار:

بعد تخرجها من المرحلة الثانوية، توجهت للعمل في مجموعة جميرا للفنادق بدبي من خلال تقديم طلب للعمل من خلال برنامج وطني للشباب. ثم انتقلت للعمل في كل الأقسام بالفندق.
وجدت عالم الطهي يجذبها منذ طفولتها، وقد تخصصت في قسم المطبخ، وتنقلت للعمل في كل المطابخ العالمية وهي تجيد تحضير الحلويات والمخبوزات الشهية والسلطات بكافة انواعها.

•    آمنة الهاشمي:

قبل اربع سنوات قررت الهاشمي أن تتعلم كيفية صنع الكوكيز في مطبخ منزلها. ثم سجلت في دورة معجنات احترافية في المركز الدولي لفنون الطهي في العام 2014 وعمدت بعدها لافتتاح مطعم Mitts and Trays في سيتي ووك دبي مع اختيار مفهوم "انيق لكن مريح".

•    منى المنصوري:

تمكنت المواطنة منى ابراهيم المنصوري من اقتحام سوق العمل بمهنة غير تقليدية في قطاع الضيافة الفندقية، وهي اليوم تعمل برتبة شيف، وتدير فريقاً من الطهاة يشاركونها في إعداد أصناف متعددة من المأكولات العالمية، مع إضافة لمساتها الخاصة في تقديم الأصناف الإماراتية المتميزة.

وتطمح الشيف منى لايصال الهوية الإماراتية بشكل جميل خاصة في عالم الطهي، واثبات أن مهنة الطاهي مهنة جميلة جداً ومرموقة وتحتاج فن وذوق، كما تسعى لإيصال اسم الإمارات في المسابقات العالمية.

•    حياة الشيباني:

تحتفل بعشرة اعوام من الخبرة في مجال الطهي العربي، وقد التحقت بعالم الطهي في اكتوبر من عام 2017 لتدرس في المركز العالمي لفنون الطهي في دبي “ICCA-Dubai”.  

أما خطوتها التالية فهي تحقيق شهادة في Le Cordon Blue Paris في باريس، حيث تطمح لافتتاح شركتها الخاصة للضيافة والطعام في دبي.