النسخة الإلكترونية

لهذا السبب.. نائب بالكونغرس يطالب العائلة المالكة البريطانية بتجريد ميغان ماركل من لقبها الملكي

نائب ولاية ميسوري جيسون سميث Jason Smith
1 / 2
نائب ولاية ميسوري جيسون سميث Jason Smith
نائب بالكونغرس يطالب بتجريد ميغان ماركل من لقبها الملكي
2 / 2
نائب بالكونغرس يطالب بتجريد ميغان ماركل من لقبها الملكي

تعرضت ميغان ماركل Meghan Markle لانتقادات من قبل أحد أعضاء الكونغرس بعد أن كتبت خطاب إلى رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي Nancy Pelosi وزعيم الأغلبية في مجلس الشيوخ تشاك شومر Chuck Schumer تحث فيه القادة الديمقراطيين في الكونغرس الأمريكي لدعم الإجازة العائلية والطبية مدفوعة الأجر.

نائب ولاية ميسوري جيسون سميث Jason Smith
نائب ولاية ميسوري جيسون سميث Jason Smith

قال نائب ولاية ميسوري جيسون سميث Jason Smith لصحيفة Mail Online إن "على العائلة المالكة البريطانية تجريد ميغان ماركل من لقبها الملكي بعد أن وقعت على الخطاب بـ "ميغان دوقة ساسكس".

وأضاف النائب الأمريكي "تدخل السيدة ماركل في السياسة الأمريكية يثير التساؤل في ذهني عن سبب عدم قيام العائلة المالكة البريطانية بتجريدها هي وزوجها هاري رسميًا من ألقابهما الملكية، لا سيما أنها تصر على إرسال الخطاب بحجة أنها دوقة ساسكس".

كتبت ميغان ماركل في خطابها: "أنا لست مسؤولاً منتخبًا ولست سياسيًا، أنا مثل الكثيرين مواطن ملتزم. ولأنكم في الكونغرس لديكم دور في تشكيل النتائج العائلية للأجيال القادمة، لهذا السبب أكتب إليكم في هذا الوقت المهم للغاية كأم للدفاع عن إجازة مدفوعة الأجر ".

نائب بالكونغرس يطالب بتجريد ميغان ماركل من لقبها الملكي
نائب بالكونغرس يطالب بتجريد ميغان ماركل من لقبها الملكي

تأتي الرسالة في ضوء اقتراح مبدئي في خطة الإنفاق الاجتماعي لبايدن البالغة 3.5 تريليون دولار لمنح العمال ما يصل إلى 12 أسبوعًا من الإجازة المدفوعة الأجر، والتي تتعرض لخطر الإلغاء وسط المفاوضات الجارية.

ولم تكن هذه المرة الأولى الذي يطالب فيها النائب جيسون سميث Jason Smith بتجريد ميغان وهاري من ألقابهم الملكية، إذ طالب العضو الجمهوري قبل ذلك من الحكومة البريطانية الشئ نفسه بسبب تدخلهما في انتخابات الرئاسة الأمريكية.

وقال حينذاك جيسون سميث: "الأمير هاري وميغان ماركل يستخدمان ألقابا أجنبية للحشد ضد الرئيس ترامب والتدخل بانتخاباتنا"، وطالب الحكومة البريطانية أن تضع حدا لذلك.

ونشر عضو الكونغرس رسالة وجهها إلى الحكومة البريطانية، قال فيها إنه "لطالما اتبعت العائلة المالكة البريطانية سياسة الحياد الصارم في ما يتعلق بالمسائل السياسية"، وأضاف "أشعر بالقلق حيال التعليقات الأخيرة لدوق ودوقة ساسكس بشأن الانتخابات الرئاسية للولايات المتحدة، لا سيما بالنظر إلى المحادثات الدولية المحيطة بالتدخل الأجنبي بانتخاباتنا ووضع الدوق كضيف في الولايات المتحدة".

الصور من AFP وتويتر

×