تعرفوا على رسائل سيدات القصر الملكي البريطاني الخفية عبر أزيائهن

تعرفوا على رسائل سيدات القصر الملكي البريطاني الخفية عبر أزيائهن

تعرفوا على رسائل سيدات القصر الملكي البريطاني الخفية عبر أزيائهن

ميغان ماركل في اليوم العالمي للمرأة عام 2019

ميغان ماركل في اليوم العالمي للمرأة عام 2019

 كيت ميدلتون أضافت حزام أسود في منتصف فستانها للتعبير عن تضامنها مع حملة

كيت ميدلتون أضافت حزام أسود في منتصف فستانها للتعبير عن تضامنها مع حملة "Time's Up"

الملكة إليزابيث الثانية تعبر عن آرائها السياسية بشكل خفي عبر أزيائها

الملكة إليزابيث الثانية تعبر عن آرائها السياسية بشكل خفي عبر أزيائها

 الأميرة بياتريس ترتدي حقيبة سوداء مزينة بجملة

الأميرة بياتريس ترتدي حقيبة سوداء مزينة بجملة "كن رائعًا وكن لطيفًا" وهو شعار حملة لمكافحة التنمر الإلكتروني

الملكة إليزابيث الثانية ترتدي بروش أهداه لها رئيس أمريكا السابق عند مقابلة الرئيس الحالى دونالد ترامب

الملكة إليزابيث الثانية ترتدي بروش أهداه لها رئيس أمريكا السابق عند مقابلة الرئيس الحالى دونالد ترامب

هناك العديد من القواعد التي تحكم أزياء سيدات العائلة المالكة البريطانية، كما أن بعضن منهن له تأثير على حركة الموضة العالمية، فغالبا ما تنفذ الملابس التي تظهر بها كيت ميدلتون في إطلالتها من الأسواق بشكل سريع للغاية.

 وفي أوقات أخرى تستخدم سيدات القصر الملكي البريطاني أزيائهن لتوصيل رسائل خفية عبرها، مثل "فستان الانتقام" الذي شتهرت به الأميرة الراحلة ديانا، وفيما يلي نرى بعض إطلالات سيدات العائلة المالكة البريطانية التي تحمل رسائل خفية.

الملكة إليزابيث الثانية

وعلى الرغم من التزام ملكة بريطانيا بالقوانين الملكية، لكنها تستخدم أزياءها في التعبير عن وجهات نظرها وآراءها السياسية، ولكن بشكل سري وغير مباشر، وما لا تستطيع قوله علانية، تقوله بشكل خفي عبر ملابسها.

ويبدو أن الملكة إليزابيث الثانية تعبر عن محاباتها لأشخاص بعينهم من خلال الموضة، ففي يوليو 2018، عند مقابلتها لدونالد ترامب والسيدة الأولى ميلانيا في قلعة وندسور لأول مرة منذ انتخابه رئيسًا للولايات المتحدة، ارتدت بروش كبير، أهداها إياه الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما وزوجته، والذي اعتقد البعض أنه قد يكون علامة خفية على رأي ملكة بريطانيا في رئيس أمريكا الجديد.

 وفي رسالة خفية أخرى للملكة إليزابيث الثانية، ظهرت في الجلسة الافتتاحية للبرلمان البريطاني في عام 2017، بعد استفتاء بريكست المثير للجدل عام 2016، بإطلالة زرقاء وقبعة باللون نفسه مطرزة باللون الأصفر "ألوان علم الاتحاد الأوروبي" مما يشير على ما يبدو إلى رفضها لاتفاق بريكست.

ميغان ماركل

في اليوم العالمي للمرأة عام 2019، تحدثت ميغان ماركل مع العديد الناشطات النسويات، كانت ترتدي فستان أبيض لهذه المناسبة، وتكهن البعض إنها اختارت ارتداء "Suffragette white  "، وهو رمز يعود تاريخه إلى الناشطة البريطانية في مجال حقوق المرأة إيميلين بانكهورست عام 1908.

كيت ميدلتون

في حفل توزيع جوائز " "BAFTAلعام 2018، ارتدى المشاهير اللون الأسود لدعم حركة "Time's Up"، وهي الحركة المناهضة ضد التحرش الجنسي، لكن كيت ميدلتون اختارت فستانًا أخضر داكنًا، لأن وفقا للبروتوكول الملكي فإن أفراد العائلة المالكة البريطانية من المفترض أن يظلوا محايدين سياسيًا ولا يعبروا عن آراهم السياسية بشكل واضح وصريح.

وعلى الرغم من ذلك أضافت كيت ميدلتون حزام أسود في منتصف الفستان للتعبير عن تضامنها مع الحملة بشكل خفي.

الأميرة بياتريس

ارتدت الأميرة بياتريس حفيدة الملكة إليزابيث الثانية، حقيبة سوداء اللون في معرض تشيلسي للزهور 2018، مزينة بجملة "كن رائعًا وكن لطيفًا"، وهو شعار حملة لمكافحة التنمر الإلكتروني.