كيت ميدلتون كانت تشعر بالخجل والتوتر في بداية استخدامها لتطبيق المكالمات المرئية

كيت ميدلتون كانت تشعر بالخجل أثناء المكالمات المرئية

كيت ميدلتون كانت تشعر بالخجل أثناء المكالمات المرئية

كيت ميدلتون والأمير وليام يقضيان فترة الإغلاق في منزلهما الريفي

كيت ميدلتون والأمير وليام يقضيان فترة الإغلاق في منزلهما الريفي

كيت ميدلتون

كيت ميدلتون

كيت ميدلتون "Kate Middleton" دوقة كمبريدج وزوجة الأمير وليام "Prince William"، كانت "خجولة نوعا ما" في بداية استخدامها لتطبيق المكالمات المرئية زووم "Zoom" في المهمات الرسمية في شهر إبريل في هذا العام ولكنها ازدادت ثقة بمرور الوقت.

كيت ميدلتون كانت تشعر بالخجل أثناء المكالمات المرئية

كيت ميدلتون كانت تشعر بالخجل أثناء المكالمات المرئية

تحدث عن ذلك الصحفي والخبير المتخصص في الشئون الملكية أوميد سكوبي " Omid Scobie" في حلقة جديدة من البرنامج الإذاعي " Heirpod"، وقال إن كيت ميدلتون أصبحت "محترفة حقيقية في استخدام تطبيق Zoom" وقال أيضا: "في البداية كانت مكالماتها المرئية خجولة نوعا ما ولكنها أصبحت تجيدها حقا".

كيت ميدلتون والأمير وليام يقضيان فترة الإغلاق في منزلهما الريفي

كيت ميدلتون والأمير وليام يقضيان فترة الإغلاق في منزلهما الريفي

كيت ميدلتون والأمير وليام يقضيان فترة الإغلاق العام في منزلهما الريفي " Anmer Hall" في مقاطعة نورفك البريطانية بصحبة أطفالهما الثلاثة الأمير جورج " Prince George" والأميرة تشارلوت " Princess Charlotte" والأمير لويس " Prince Louis"، منذ منتصف مارس في هذا العام، وخلال فترة الإغلاق العام توقف الأمير وليام وزوجته كيت عن أداء المهمات الرسمية الميدانية وبدئا في استئناف مهام عملهما الرسمي بالاستعانة بنشر مقاطع الفيديو على صفحاتهما الرسمية على مواقع التواصل واستخدام المكالمات المرئية عن طريق تطبيق زووم.

الأمير وليام وكيت ميدلتون عادا لمهامهما الرسمية الميدانية

 وعاد الزوجان الملكيان مؤخرا للقيام بزياراتهما الميدانية وأحدثها زيارتهما لمستشفى الملكة إليزابيث " Queen Elizabeth" في بلدة كينجز لين " King's Lynn" والقريبة من منزلهما، وذلك في لإطار الاحتفالات بالذكرى السنوية لتأسيس قطاع الخدمات الصحية في المملكة المتحدة "NHS".