اعراض التهاب القولون المزمن وطرق علاجه والوقاية منه

اعراض التهاب القولون المزمن وطرق علاجه والوقاية منه

اعراض التهاب القولون المزمن وطرق علاجه والوقاية منه

التشخيص المبكر في يساعد في الوقاية من التهاب القولون المزمن

التشخيص المبكر في يساعد في الوقاية من التهاب القولون المزمن

الحمى وفقدان الشهية من الاعراض الخطيرة لالتهاب القولون المزمن

الحمى وفقدان الشهية من الاعراض الخطيرة لالتهاب القولون المزمن

الم البطن والتشنجات والاسهال من اعراض التهاب القولون المزمن

الم البطن والتشنجات والاسهال من اعراض التهاب القولون المزمن

تناول الادوية والمضادات الحيوية لعلاج التهاب القولون المزمن

تناول الادوية والمضادات الحيوية لعلاج التهاب القولون المزمن

اعراض التهاب القولون المزمن وطرق علاجه والوقاية منه، من المسائل الصحية التي يعاني منها العديد والتي يمكن ان يكون لها تداعيات كبيرة على الصحة.

والتهاب القولون المزمن هو نوع من الالتهاب الذي يصيب الغضاء المخاطي للقولون ويمكن ان يكون مصحوبا بتقرحات ومن هنا تأتي تسمية التهاب القولون التقرحي. ويترافق التهاب القولون المزمن مع اعراض متفاوتة لكنها مزعجة، وكلما كان التشخيص مبكرا كلما نجح المرء في علاج التهاب القولون المزمن والتخلص منه.

مع الاشارة الى ان اغفال مشكلة التهاب القولون المزمن يمكن ان يتسبب بالاصابة بسرطان القولون، والنساء اكثر عرضة للاصابة بهذا المرض من الرجال.

اعراض التهاب القولون المزمن

من المعروف ان القولون هو جزء من الجهاز الهضمي، يقع في الجزء الاخير من الامعاء الغليظة ويتنهي بالمستقيم. وللقولون وظائف عديدة مهمة منها امتصاص ما تبقى من الماء والمواد الغذائية من الطعام ونقل الفضلات الى المستقيم.

وتعيش في القولون انواع متعددة من البكتريا المعوية المفيدة للجسم، والتي تعمل على انتاج بعض الفيتامينات المهمة كفيتامين ك، الا ان التهاب القولون يمكن ان يعيق عمل هذه البكتيريا المفيدة حيث ان نسبة 2% من البشر حول العالم يعانون من التهاب القولون المزمن، حسبما جاء على موقع المستشفى الجامعي لجامعة هايدلبرغ الالمانية.

وتحدث الاصابة بالتهاب القولون المزمن نتيجة اصابة الاغشية المخاطية للقولون بالالتهابات الناتجة عن عوامل وراثية او مرضية، وبعض هذه الالتهابات قد يتطور ليؤدي للاصابة بتقرحات او اورام الاغشية المخاطية، او يمكن ان تتطور الالتهابات الى سرطان القولون الخطير.

ومن ابرز اعراض التهاب القولون المزمن:

•    الناسور وهو اتصال غير طبيعي بين نسيجيين طلائيين لعضوين غير متصلين طبيعيا.

•    خراجات غير طبيعية ناتجة عن الانسجة المصابة بالمرض.

•    تقرحات بطانة الامعاء الغليظة. 

•    البراز المصحوب بالدم. 

•    الم البطن والتشنجات والاسهال. 

•    الشعور المدائم بِضرورَة التغوط مع عدم القدرة على ذلك. 

•    الحمى وفقدان الشهية. 

•    ظهور المخاط في البراز.

طرق علاج التهاب القولون المزمن والوقاية منه

يبقى الفحص المبكر والتشخيص افضل السبل لعلاج التهاب القولون المزمن والوقاية منه، وتساعد الاعراض المذكورة اعلاه في لفت النظر للاصابة بهذا النوع من الالتهابات الذي يمكن ان يصبح قاتلا في حال عدم الكشف عنه مبكرا.

ويتم الكشف عن التهاب القولون المزمن من خلال اخذ عينات من الدم او عمل الاشعة السينية للامعاء.

اما علاج التهاب القولون المزمن فيعتمد اولا على حجم المرض وانتشاره في الجسم وعلى استعداد المريض للتجاوب. ويتم علاج الحالات الحادة من التهاب القولون المزمن والمصحوبة بالغائط المختلط بالدم بالادوية ومضادات الالتهاب، كما يتم اعطاء المريض جرعات مخففة من الكورتيزون في المراحل الاولى للمرض حسبما جاء على موقع "اوبوتيكين اومشاو" الالماني المختص بتقديم النصائح الطبية.

وفي الحالات الشديدة والمتطورة من التهاب القولون المزمن، يتم نقل المريض للمستشفى لتلقي العلاج تحت اشراف طبي. وفي حال انتشار المرض او تطوره الى سرطان القولون، ينصح باستئصال القولون والمستقيم.