اهمية الكولاجين للمفاصل

اهمية الكولاجين للمفاصل

اهمية الكولاجين للمفاصل

الكولاجين يعزز صحة البشرة ويحمي من التجاعيد والشيخوخة

الكولاجين يعزز صحة البشرة ويحمي من التجاعيد والشيخوخة

د. عصام مارديني

د. عصام مارديني

الكولاجين يقلل من التهابات المفاصل ويحافظ على ليونة المفاصل

الكولاجين يقلل من التهابات المفاصل ويحافظ على ليونة المفاصل

الماكولات البحرية افضل مصادر الكولاجين الطبيعي

الماكولات البحرية افضل مصادر الكولاجين الطبيعي

صحة المفاصل من الامور الهامة التي يوليها الكثيرون الاهتمام فيما يهملها البعض ولا يلتفت للعناية بها الى بعد فوات الاوان والاصابة بمشاكل في المفاصل سواء التهاب المفاصل العادي او الروماتويدي او غيرها من الامراض التي يمكن ان تصيب المفاصل.

ويشدد الاطباء على اهمية العناية بصحة المفاصل في عمر مبكر والتركيز على العناصر كافة التي تدعم المفاصل وتقويها ضد الامراض، ومنها الغذاء والمكملات.

ومن هذه العناصر يظهر الكولاجين كواحد من ابرز المصادر التي يجب التركيز عليها للحفاظ على صحة المفاصل وتقويتها. وفي هذا الصدد، يطلعنا الدكتور عصام مارديني، استشاري جراحة العظام و المفاصل من مستشفى برجيل بدبي، على اهمية الكولاجين للمفاصل ومصادره.

ما هو الكولاجين

بحسب د. مارديني، فان الكولاجين هو عبارة عن بروتين موجود بشكل طبيعي في جسم الانسان وبدقة في خلايا النسج الضامة (كالجلد والغضاريف والأربطة واوتار العضلات)، ويشكل حوالي 30% من بروتينات الجسم.

ويوجد في جسم الانسان حوالي 20 نوعا من انواع الكولاجين التي تنقسم الى 3 تصنيفات:

•    الكولاجين 1: والمتواجد بكثرة في الجلد. 

•    الكولاجين 2: المتواجد بكثرة في المفاصل ويساعد على تخفيف الاحتكاك بين العظام في المفصل. 

•    الكولاجين 3: المتواجد في الاظافر والاربطة والاوتار وهو موجود في جميع خلايا الجسم ليساعد على ترابطها.

وكلما تقدمنا بالسن يقل انتاج الجسم للكولاجين حيث يبدأ بالتناقص في سن البلوغ ويتوقف انتاجه طبيعيا في الجسم في سن 20، كما ان نسبة الكولاجين تقل بنسبة 1٪ سنويا بعد ذلك، وتصبح الالياف هشة وضعيفة مما يجعل الانسجة الضامة الداعمة للجلد اضعف ويسبب ارتخاء الجلد وحدوث التجاعيد مع التقدم بالعمر. 

لذلك فان تناول الكولاجين الطبيعي يساعد الجسم على ابقاء نسبة الكولاجين في الحدود الطبيعية ويدعم الانسجة الضامة سواء في الجلد او الغضاريف والاربطة .

اسباب نقص الكولاجين في الجسم

يشير د. مارديني انه من اسباب نقص الكولاجين غير الشيخوخة والتقدم بالسن: 

•    التغيرات الهرمونية خاصة عند النساء. 

•    ضعف عملية التمثيل الغذائي. 

•    التعرض الشديد لاشعة الشمس وتلوث الجو والمياه المعالجة بالكلور. 

•    اتباع بعض العادات السيئة كالتدخين وتناول الكحول والمنبهات بشكل كبير. 

•    اتباع نظام غذائي فقير وخصوصا الاعتماد على مواد غذائية معالجة و مهدرجة. 

•    الاصابة بالاكتئاب والاجهاد البدني والنفسي .

مكملات الكولاجين الطبيعي

يساعد تناول مكملات الكولاجين الطبيعي لمدة طويلة في تعويض هذا النقص، الا ان نسبة الكولاجين قد تنخفض بشكل تدريجي عند التوقف عن اخذ المكملات، لذلك ينصح د. مارديني بالمداومة على اخذ هذه المكملات بشكل دوري حيث لا وجود لاي اعراض جانبية لتناولها ولا تتعارض مع اية ادوية.

وتنقسم مكملات الكولاجين لعدة مصادر (بقري، بحري، ودواجن)، وافضل الانواع هو المستخلص من الاسماك (البحري). ويحتاج الجسم لثلاث فيتامينات A,C,E  وايضا عنصر السيلينيوم للاستفادة وتثبيت الكولاجين الطبيعي في الجسم.

اهمية الكولاجين للمفاصل

من الانواع الثلاث المذكورة اعلاه، يشير د. مارديني لاهمية الكولاجين من النوع الثاني للمفاص، كونه يقلل من التهابات المفاصل ويساعد على ليونة وحركة المفاصل. كما ان الكولاجين 2 يقلل من نسبة الاصابة بهشاشة العظام ويقوي الاوتار والاربطة المرتبطة بالمفاصل ويساعد في التئام الجروح والتقليل من الالم الناتج عن فرط النشاط والحركة خاصة عند الرياضيين .

وبحسب د. مارديني، يوجد في الاسواق الكثير من الانواع للكولاجين، والمميز هو الكولاجين المهدرج الذي غالبا ما يكون سائلا او بودرة تحل في الماء لانه يصنع بطريقة خاصة عن طريق تكسير الجزيئات الكبيرة الى جزيئات سهلة الامتصاص من قبل الجسم، وهو ما يجعله يستطيع الوصول للاماكن المطلوبة في الأنسجة.