اسباب التهاب المريء الارتجاعي

اسباب التهاب المريء الارتجاعي

اسباب التهاب المريء الارتجاعي

نقص المغنيسيوم في الجسم يؤدي للاصابة بالتهاب المريء الارتجاعي

نقص المغنيسيوم في الجسم يؤدي للاصابة بالتهاب المريء الارتجاعي

تناول الطعام بكمية كبيرة يمكن ان يتسبب بالتهاب المريء الارتجاعي

تناول الطعام بكمية كبيرة يمكن ان يتسبب بالتهاب المريء الارتجاعي

الحمل سبب اخر من اسباب التهاب المريء الارتجاعي

الحمل سبب اخر من اسباب التهاب المريء الارتجاعي

يتسبب التهاب المريء الارتجاعي بصعوبة البلع وتغير نبرة الصوت

يتسبب التهاب المريء الارتجاعي بصعوبة البلع وتغير نبرة الصوت

التقدم بالسن من اسباب التهاب المريء الارتجاعي

التقدم بالسن من اسباب التهاب المريء الارتجاعي

اسباب التهاب المريء الارتجاعي وهو من امراض الجهاز الهضمي الشائعة بين العديد من الناس، ويتسبب هذا المرض بالعديد من الاعراض المزعجة منها الم وحرقان في المنطقة السفلية من الصدر.

كما يتسبب التهاب المريء الارتجاعي باعراض اخرى منها مرارة الطعم في الفم وصعوبة البلع، مع تغير نبرة الصوت او الاصابة بنوبة ربو متكرر او ضيق التنفس. كذلك يمكن ان يعاني مريض التهاب المريء الارتجاعي من الام في الصدر تشبه الذبحة الصدرية والتهابات متكررة في الحنجرة والقصبة الهوائية.

وعندما تكون كمية العصارة المرتجعة كبيرة ومتكررة بشكل متواصي، فان بطانة المريء تتعرض للالتهابات المزمنة. 

يتعرض حوالي 40% من الناس حول العالم للاصابة بمرض التهاب المريء الارتجاعي فيما يكون المرض شديدا عند حوالي 10% من المرضى المصابين به.

اسباب التهاب المريء الارتجاعي

•    فتق الحجاب الحاجز:

يمكن ان يؤدي هذا الفتق لحدوث التهاب المريء الارتجاعي، كون الحجاب الحاجز يعمل على فصل المعدة عن الصدر.

ويحدث فتق الحجاب الحاجز عند بروز الجزء العلوي من المعدة فوق الحجاب ما يسمح بفوران الحمض والتسبب بالالتهاب.

•    السن:

يلعب السن دورا بارزا في زيادة او تقليل خطر الاصابة بالتهاب المريء الارتجاعي، اذ ان كمية حمض المعدة الضروري لهضم الطعام تقل بشكل كبير عند كبار السن، وبالتالي فهم اكثر عرضة للاصابة بالتهاب المريء الارتجاعي.

•    الحمل:

من ابرز الاسباب لحدوث التهاب المريء الارتجاعي، كون الجنين يضغط على صمام المريء ما يتسبب بزيادة افراز الاحماض وحدوث الحرقان في المعدة بشكل مستمر. 

ويمكن للمرأة الحامل تخفيف حدة هذه الاعراض من خلال رفع الرأس اثناء النوم مع امكانية تناول شاي الاعشاب باستمرار وتناول الطعام على شكل وجبات صغيرة.

•    السمنة:

فضلا عن المشاكل الصحية العديدة التي تتسبب بها السمنة وزيادة الوزن، فانها ايضا عامل بارز في الاصابة بالتهاب المريء الارتجاعي كون الدهون المتراكمة في المعدة يمكن ان تضغط على الصمامات والعضلة العاصرة التي تسمح بخروج حمض المعدة. 

وعادة ما يتم الربط بين السمنة وانخفاض مستويات حمض المعدة.

•    تناول الطعام بكمية كبيرة:

عادة ما يعاني الاشخاص الذين يتناولون كميات كبيرة من الطعام خاص قبل النوم، من ارتجاع الحموضة بشكل كبير بسبب الضغط المفرط الذي يحدث على الحجاب الحاجز. وهو ما يزيد من خطر الاصابة بالتهاب المريء الارتجاعي.

•    التدخين:

سبب اخر من اسباب التهاب المريء الارتجاعي، كون التدخين يؤدي لاضعاف ردود فعل العضلات ويزيد من انتاج حمض المعدة، وبالتالي ينصح بتجنب التدخين او الاقلاع عنه نهائيا لتفادي الاصابة بهذا المرض او تفاقمه.

•    الادوية:

بعض الادوية قد تتسبب بزيادة حموضة المعدة ومنها الادوية التي تحتوي على الايبوبروفين او مرخيات العضلات وبعض ادوية ضغط الدم والاسبرين.

•    نقص المنغيسيوم:

اي نقص في معدن المغنيسيوم في الجسم يمكن ان يترتب عنه عوامل صحية خطيرة، منها الاصابة بالتهاب المريء الارتجاعي، فهذا النقص الحاصل يمكن ان يؤدي لاختلال العضلة العاصرة للمعدة والتسبب في زيادة افرازها وحدوث التهابات في المريء.