نصائح طبية للحفاظ على الصحة مع التقدم بالسن

تناول طعام اقل للحفاظ على الصحة مع التقدم بالسن

تناول طعام اقل للحفاظ على الصحة مع التقدم بالسن

تناول مشتقات الكالسيوم ضروري للحفاظ على الصحة بعد سن 40

تناول مشتقات الكالسيوم ضروري للحفاظ على الصحة بعد سن 40

الاطعمة الغنية بمضادات الاكسدة ضروري تناولها بعد سن 40

الاطعمة الغنية بمضادات الاكسدة ضروري تناولها بعد سن 40

عدم تناول المكملات الغذائية بدون استشارة الطبيب

عدم تناول المكملات الغذائية بدون استشارة الطبيب

الخضار والفواكه غنية بالالياف الضرورية مع التقدم بالسن

الخضار والفواكه غنية بالالياف الضرورية مع التقدم بالسن

ممارسة رياضة المشي مع التقدم بالسن

ممارسة رياضة المشي مع التقدم بالسن

مشاكل الغدة الدرقية تتسبب بجفاف البشرة ضمن اعراضها الابرز

مشاكل الغدة الدرقية تتسبب بجفاف البشرة ضمن اعراضها الابرز

تنظيم مستوى السكر في الدم ضروري مع التقدم بالسن

تنظيم مستوى السكر في الدم ضروري مع التقدم بالسن

الفحص الطبي السنوي حاجة ملحة بعد سن 40

الفحص الطبي السنوي حاجة ملحة بعد سن 40

زيادة الكتلة العضلية ضرورية مع التقدم بالسن

زيادة الكتلة العضلية ضرورية مع التقدم بالسن

نصائح طبية للحفاظ على الصحة مع التقدم بالسن

نصائح طبية للحفاظ على الصحة مع التقدم بالسن

التقدم بالسن ليس امرا ممتعا للاكثرية، مع زحف التجاعيد للوجه وغزو الشعر الابيض للرأس وتراجع الحالة الصحية والنشاط الذي يحفل به الشباب.

وهو امر محزن في الوقت ذاته، خاصة لمن يتمنون التمتع بصحة قوية وجيدة على الدوام لكنهم يدركون ان سنوات العمر ستخطف منهم هذه الصحة، او هذا ما يعتقدون.

اذ انه بالامكان الحفاظ على قدر كبير من الصحة والعافية حتى مع التقدم بالسن، باتباع نصائح حياتية وطبية معينة كفيلة بالاستمتاع بالجسم السليم والمعافى من الامراض حتى بعد السبعين.

نصائح طبية للحفاظ على الصحة مع التقدم بالسن

نقلا عن صحيفة البيان الاماراتية التي نقلت عن موقع Care2، فانه بالامكان تجنب سلبيات التقدم بالعمر بعد سن 40 لجهة الصحة من خلال اتباع النصائح الطبية التالية:

•    زيادة تناول الكالسيوم:

يعتبر الكالسيوم الدعامة الاساسية لصحة العظام التي تشهد تراجعا قويا بعد سن الاربعين، خاصة عند النساء، وبالتالي يجب زيادة استهلاك الكالسيوم عند التقدم بالسن وتناول ما يقرب من 1200 مللغم من الكالسيوم يوميا للحفاظ على صحة العظام وقوتها.

•    زيادة كتلة العضلات:

تبدأ الكتلة العضلية بالتراجع كذلك الامر بعد سن 40، وبالتالي يجب المواظبة على القيام بتدريبات القوة لزيادة كتلة العضلات ومنع فقدانها بسهولة.

•    المكملات الغذائية:

تساعد المكملات الغذائية في تخفيف بعض المشاكل الصحية الا انه لا يعالجها بالكامل، وبالتالي يجب عدم الاتكال عليها كليا لعلاج اية ازمات صحية تمرين بها.

كما يفضل استشارة الطبيب المختص الذي سيصف المكملات الغذائية المناسبة حسب حالتك الصحية.

•    تنظيم السكر في الدم:

يؤثر ارتفاع او انخفاض السكر في الدم على امور صحية عديدة منها الصداع واتعب بسبب مقاومة الجسم للانسولين، وبالتالي يجب المحافظة على مستويات طبيعية للسكر في الدم بعد سن 40.

•    زياة تناول الالياف:

تعد الالياف من العناصر الغذائية الضرورية في كل مرحلة عمرية، وبالاخص بعد سن 40 كونها تحسن حركة الامعاء وتخفض مستويات الكوليسترول الضار كما تنظم مستوى السكر في الدم.

والنساء بالتحديد هن اكثر حاجة لزيادة تناول الالياف في طعامهم بمعدل 25 جرام من الالياف يوميا في حين يجب على الرجال الذين تتراوح اعمارهم بين 40 و50 عاما استهلاك 38 جرام من الالياف يوميا.

•    تناول مضادات الاكسدة:

والتي تعد مسؤولة عن منع تلف الخلايا وتأخير الشيخوخة والحيلولة دون الاصابة بامراض السرطان والقلب وغيرها.

كما ان الاطعمة الغنية بمضادات الاكسدة ومنها الخضروات والفواكه، فعالة في تخفيف الالتهابات التي تؤدي للاصابة بالامراض.

•    تناول البوتاسيوم وفيتامين ب12:

كون البوتاسيوم يقلل من خطر ارتفاع ضغط الدم، فيما مكملات فيتامين ب12 تحافظ على صحة الدم وتعزز صحة البشرة والشعر.

•    الفحص الطبي السنوي:

ضروري للوقوف على الحالة الصحية للفرد والوقاية من الامراض المرتبطة بالتقدم بالسن كامراض القلب.

•    الاقلاع عن التدخين:

كونه مدمر للصحة في كافة الاعمار وخاصة بعد سن 40 لتسببه بامراض السرطان والقلب والخرف وغيرها من الامراض.

•    عدم تجاهل الغدة الدرقية:

تزداد مشاكل الغدة الدرقية بعد سن 40 وهي تأتي مع اعراض مزعجة كالتعب وزيادة الوزن وجفاف الجلد.

•    القيام بتمرينات الليونة:

للحيلولة دون تيبس المفاصل والعضلات التي تزداد بعد سن 40، وتساعد تمرينات الليونة في فترة الصباح على الاحتفاظ بالليونة طوال اليوم.

من النصائح الطبية الاخرى التي ينصح بها بعد سن 40:

•    تناول طعام اقل.

•    ممارسة رياضة المشي.

•    عدم الافراط في التمارين الرياضية الشاقة.