النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

نصائح ضرورية لأصحاب الأمراض المزمنة بعد العيد

الصحة النفسية مهمة لمرضى الامراض المزمنة
1 / 3
الصحة النفسية مهمة لمرضى الامراض المزمنة
النوم مهم لصحة مرضى الامراض المزمنة
2 / 3
النوم مهم لصحة مرضى الامراض المزمنة
 نصائح ضرورية لاصحاب الامراض المزمنة بعد العيد
3 / 3
نصائح ضرورية لاصحاب الامراض المزمنة بعد العيد

نصائح ضرورية لأصحاب الأمراض المزمنة بعد العيد، وأصحاب الأمراض المزمنة هم مرضى السكري ومرضى الضغط ومرضى الكوليسترول، وكذلك مرضى القلب والسرطان، وهم الأكثر حاجة إلى أن يتعايشوا مع مرضهم الذي لا يرجى الشفاء منه.

وعدم التعايش مع المرض أو السيطرة عليه يفاقم أعراضه ويتسبب في مضاعفات تهدد الصحة العامة، وتلك النصائح نتعرف عليها في التالي.

نصائح ضرورية لأصحاب الأمراض المزمنة بعد العيد

يحتاج مرضى الأمراض المزمنة للعودة إلى نمط الحياة الطبيعي من حيث النظام الغذائي والنشاط البدني والنوم الجيد، لأن هذه الأمور تساعد في السيطرة على أعراض الأمراض المزمنة، وتساهم في استجابة الجسم للعلاجات والأدوية.

وتتحقق هذه العودة باتباع النصائح التالية:

  • ينبغي على مرضى الأمراض المزمنة التركيز على الأطعمة الصحية، والتوقف عن الحلويات والأطعمة الدسمة التي يكثر تناولها في العيد.
  • يجب على مرضى الأمراض المزمنة إعادة استعادة نشاط الجسم وحيويته، من خلال زيادة النشاط البدني والحركة والرياضة.
  • يحتاج مرضى الأمراض المزمنة إلى النوم الصحي أكثر من غيرهم، والنوم الصحي هو النوم في الليل في مكان مريح ومظلم لمدة لا تقل عن سبع ساعات يومياً.
  • من أهم النصائح لمرضى الأمراض المزمنة، التوقف عن أي أمور تؤثر على الصحة العامة، مثل التدخين والأطعمة الجاهزة، والتعرض للتلوث، وعدم العناية بالنظافة الشخصية.
  • تنظيم الحياة من حيث الطعام والنوم والنشاط البدني، يعزز الصحة النفسية ويحسن الاستجابة للعلاجات، وهي أمر ضروري للسيطرة على الأمراض المزمنة.

وأخيراً والأهم يجب على مرضى الأمراض المزمنة زيارة الطبيب المختص لإعادة إجراء الفحوصات والتحاليل الطبية، بعد فترة العيد خاصة، لتفادي أي مضاعفات نتيجة عدم الالتزام بالأغذية الصحية والنوم الجيد والنشاط البدني الكافي.

ملاحظة: قبل قيامك أو اتباعك هذا العلاج أو هذه الطريقة الرجاء استشارة الطبيب المختص.

×