النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

10 عادات غذائية خاطئة لمرضى السكرى أثناء الصيام

10 عادات غذائية خاطئة لمرضى السكرى أثناء الصيام
1 / 3
10 عادات غذائية خاطئة لمرضى السكرى أثناء الصيام
النشويات البيضاء والدهون غير الصحية عادات غذائية خاطئة لمرضى السكري
2 / 3
النشويات البيضاء والدهون غير الصحية عادات غذائية خاطئة لمرضى السكري
على مرضى السكري تجنب السمنة الموضعية اثناء الصيام
3 / 3
على مرضى السكري تجنب السمنة الموضعية اثناء الصيام

10 عادات غذائية خاطئة لمرضى السكرى أثناء الصيام، هي العادات المرتبطة بنوعية وكمية وتوقيت الأطعمة التي يتناولها الصائمون ممن يعانون من مرض السكري أثناء الصيام في رمضان والتي يمكن أن تنعكس سلباً على حالتهم الصحية.

ومرضى السكري هم من أصحاب الأمراض المزمنة الذين يحتاجون للتعامل مع مرضهم بصورة مستمرة طوال حياتهم، آخذين في عين الإعتبار جملة نصائح وإجراءات وقائية تتضمن الغذاء والممارسات الحياتية لمنع تفاقم وضعهم الصحي والإصابة بمضاعفات مرض السكري التي تشمل بتر الأطراف والعمى والفشل الكلوي وأمراض القلب.

يمكن لبعض مرضى السكري الصيام في رمضان، لكن اتباعهم بعض العادات الغذائية الخاطئة قد يُسبب مخاطر على صحتهم وهو ما سوف نستعرضه سوياً في موضوعنا اليوم وفق معلومات جمعناها من موقع "الكونسلتو"، إضافة لنصائح فعالة لمنع هؤلاء المرضى من الإصابة بما يُعرف بالسمنة الموضعية في رمضان.

10 عادات غذائية خاطئة لمرضى السكرى أثناء الصيام

يسجل بعض مرضى السكري مضاعفات وأعراض متفاوتة أثناء الصيام في رمضان، تتمثل في الخمول والعطش وانخفاض مستوى السكر في الدم والتخمة. وتحدث هذه الأعراض جراء اتباع مرضى السكري لبعض العادات الغذائية الخاطئة في الصيام.

ويمكن تجنب هذه الأعراض وغيرها من الشكاوى، بالإمتناع عن هذه العادات الخاطئة واستبدالها بعادات صحية تحميهم من أية مضاعفات صحية تؤثر على وضعهم الصحي.

و10 عادات غذائية خاطئة لمرضى السكرى أثناء الصيام أشار إليها الدكتور اسامة حمدي، مدير برنامج السكر بمركز جوزلين، ومدير السمنة والسكر بمستشفيات جامعة هارفارد في بالولايات المتحدة الأمريكية وتشمل التالي:

النشويات البيضاء والدهون غير الصحية عادات غذائية خاطئة لمرضى السكري

  1. تناول كميات كبيرة من الأطعمة في وجبة الإفطار، تزيد عن 1500 سعر حراري.
  2. تناولالنشويات بكميات كبيرةخلال وجبتي الإفطار والسحور كالخبز والرز والبطاطس والمكرونة.
  3. تناول الحلويات الغنية بكميات عالية من السكر بعد الإفطار كالكنافة والبقلاوة.
  4. تناول العديد من الوجبات الصغيرة بين وجبتي الإفطار والسحور.
  5. تناول الطعام بسرعة، ما يعيق عملية الشبع الصحيحة التي تأخذ عادة حوالي 30 دقيقة حتى يستجيب الدماغ لها، ما يؤدي إلى التخمة أو تناول كمية كبيرة من الطعام أكثر من حاجة الجسم.
  6. تناول السحور مبكراً مما قد يؤدي لانخفاض السكر في الدم في الفترة بين العصر والمغرب.
  7. تناول كمية كبيرة من النشويات البسيطة ذات خاصية رفع السكر high glycemic index carbohydrates، كالأطعمة المُصنعة من الدقيق الأبيض أو تناول السكر كما في المشروبات والعصائر المحتوية على السكر.
  8. تحمير الطعام في السمن المصنوع من الزيوت المهدرجة،والسمن الصناعي من أشد الأطعمة خطورة على القلب وتكفي جرامات يومية منه لارتفاع نسبة حدوث جلطات القلب والدماغ.
  9. الإكثار من شرب المشروبات التي تحتوي على الكافيين مثل الشاي والقهوة والكوكاكولا، والكافيين الموجود في هذه المشروبات هو مادة مدرة للبول وتزيد من احتمال الجفاف والعطش الشديد أثناء الصيام.
  10. الاستعاضة عن شرب الماء بشرب العصائر والمشروبات الغازية.

نصائح لمرضى السكري لتجنب السمنة الموضعية في رمضان

تُعد السمنة أحد أهم أسباب الإصابة بمرض السكري، خصوصاً السمنة الموضعية في عدة مناطق في الجسم وعلى رأسها البطن.

ونقل موقع "الكونسلتو" عن الدكتورة شيري نبيل، أخصائية التغذية العلاجية في مراكز In Shape، تحذيرها لمرضى السكري أو من لديهم تاريخ عائلي للمرض، بوجوب تجنب هذا النوع من السمنة خاصة في شهر رمضان.

مؤكدة في الوقت ذاته على التحسن الكبير الذي يلحظه العديد من مرضى السكري لجهة مستوى السكر في الدم بعد فقدانهم الوزن الزائد، حتى أن بعض هؤلاء المرضى قد يستغنون عن الدواء المخصص لحالتهم الصحية أو قد يقلل الطبيب المختص من جرعاتهم المحددة من قبل مرحلة فقدان الوزن.

ولضمان تحقيق هذا الأمر، تنصح الدكتورة نبيل مرضى السكري باتباع الإجراءات التالية لتجنب الإصابة بالسمنة الموضعية في رمضان:

  • تناول النشويات التي تحتوي على الحبوب الكاملة، مثل الخبز الأسمر والشوفان، وتجنب النشويات المصنوعة من الدقيق والسكر الأبيض.
  • تجنب الدهون غير الصحية، مثل السمنة والزبدة والأطعمة المقلية، واستبدالها بالدهون الصحية والمفيدة التي نجدها بكثرة في زيت الزيتون والأفوكادو والسلمون والمكسرات النيئة.
  • الإبتعاد عن الوجبات السريعة الغنية بالدهون المشبعة.
  • تجنب الدهون المُصنعة التي نجدها في اللحوم المُصنعة، واستبدالها باللحوم البيضاء الصحية كالدجاج والأسماك.
×