النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

دراسة: ما العلاقة بين الوجبات السريعة والإصابة بالعمى

ما العلاقة بين الوجبات السريعة والاصابة بالعمى
1 / 3
ما العلاقة بين الوجبات السريعة والاصابة بالعمى
الوجبات السريعة تسبب العمى
2 / 3
الوجبات السريعة تسبب العمى
الوجبات السريعة خطر على الصحة العامة
3 / 3
الوجبات السريعة خطر على الصحة العامة

الوجبات السريعة آفة العصر، وهي أحد أكثر أنواع الأطعمة استهلاكاً في العالم، ويعرف أنها أطعمة غير صحية تفتقر لأبسط العناصر الغذائية، بل وإنها مليئة بالدهون المهدرجة ومحسنات الطعم والمركبات الكيميائية، مما يجعلها كما أكدت الدراسات سبب رئيسي لكثير من الأمراض منها أمراض القلب والأوعية الدموية.

وفي نفس السياق أكدت دراسة حديثة أن هنالك ضرر جديد للوجبات السريعة تم الكشف عنه وهو يتعلق بصحة العيون، كما في التالي:

دراسة: ما العلاقة بين الوجبات السريعة والإصابة بالعمى

الوجبات السريعة وصحة العيون:

كشف فريق من أطباء العيون في بريستول، أن هناك علاقة بين الوجبات السريعة وبين تعرض الأشخاص للإصابة بالعمى.

وحسب نتائج تجربة أجراها الأطباء على شاب كان يشكو من ضعف في بصره،  وتدهورت حالته تدريجياً إلى حد العمى، بعدما أكد أنه كان يأكل الوجبات السريعة لأكثر من عشر سنوات بانتظام، حسب "سبوتنيك".

وأشار الفريق إلى أن النظام الغذائي ربما يكون سببًا للضعف البصري، مؤكدًا أن سوء التغذية يمكن أن يضر بشكل دائم بالصحة البصرية، كما اكتشف أطباء العيون في بريستول، إذا كنت تأكل أطعمة معينة باستمرار، فقد تكون عرضة للإصابة بالعمى.

أضرار الوجبات السريعة:

أفاد باحثون في مستشفى بريستول للعيون، أن مريضا يبلغ من العمر 14 عامًا زار في البداية طبيبًا عاما يشكو من التعب، وقال المراهق إنه منذ المدرسة الابتدائية كان يأكل حصريًا البطاطس المقلية ورقائق البطاطس والخبز الأبيض ومنتجات اللحوم.

وعلى الرغم من أن مؤشر كتلة الجسم كان طبيعيًا وأن الشاب لم يكن يتناول أي دواء، فقد أظهرت الاختبارات نقصًا في الفيتامينات: انخفاض مستويات فيتامين ب 12 وفقر الدم كبير الخلايا، وهو اضطراب يزيد حجم خلايا الدم الحمراء.

ويشير التقرير الطبي إلى أن المريض تلقى حقنة فيتامين ب 12، والمكملات الغذائية الموصوفة، والنصائح الغذائية، لكنه لم يلتزم بالعلاج.

وبعد عام، عاد المراهق إلى المستشفى بسبب ضعف سمع جزئي وضعف في الرؤية، لكن الأطباء لم يتمكنوا من معرفة سبب الخلل.

وعند إجراء مزيد من الدراسة لنظام المريض الغذائي، وجد الأطباء نقصًا في فيتامينات د وفيتامين ب 12 ، وانخفاض كثافة المعادن في العظام، وانخفاض مستويات النحاس والسيلينيوم، ومستويات عالية من الزنك.

وبحلول الوقت الذي تم فيه التشخيص، كانت رؤية المريض متضررة بشكل لا رجعة فيه.

×