النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

النوبات القلبية في ازدياد خلال فصل الشتاء وطرق الوقاية منها

النوبات القلبية في ازدياد خلال فصل الشتاء
1 / 4
النوبات القلبية في ازدياد خلال فصل الشتاء
تناول الاطعمة الدهنية يزيد من خطر النوبات القلبية
2 / 4
تناول الاطعمة الدهنية يزيد من خطر النوبات القلبية
شرب الماء بكثرة يقي من النوبات القلبية في الشتاء
3 / 4
شرب الماء بكثرة يقي من النوبات القلبية في الشتاء
فصل الشتاء خطير على مرضى القلب
4 / 4
فصل الشتاء خطير على مرضى القلب

فصل الشتاء ليس فصل أمراض الجهاز التنفسي مثل نزلات البرد والإنفلونزا وغيرها، بل هو شهر تكثر فيه كذلك أمراض القلب ومنها النوبات القلبية على وجه الخصوص.

ويعود السبب في ذلك لإهمال الناس لأهمية شرب الماء، معتقدين أن الماء ضروري فقط في الصيف لمنع الجفاف وترطيب الجسم. مما يجعل الكثيرين وخصوصاً كبار السن، لا يتناولون كمية كافية من الماء يومياً، ما يؤدي لجفاف وتضيق الأوعية الدموية وصعوبة تدفق الدم فيها، والإصابة في نهاية الأمر بالنوبة القلبية.

ليس ذلد فحسب، بل هناك أسباب أخرى تقف وراء تزايد أعداد الإصابة بالنوبة القلبية في الشتاء. فلنتعرف سوياً على هذه الأسباب، وكيف نحمي أنفسنا من خطر النوبات القلبية القاتلة.

أسباب تزايد النوبات القلبية خلال فصل الشتاء

في حديثه لموقع "سكاي نيوز عربية"، حذر الدكتور يوسف صادق، أستاذ جراحة الأوعية الدموية بجامعة الإسكندرية، من تزايد خطر الإصابة بالنوبات القلبية في الشتاء نتيجة انخفاض درجات الحرارة وتضيق الأوعية الدموية خلال الطقس البارد، ما يضطر الجهاز العصبي لزيادة نشاطه للحفاظ على الجسم دافئاً.

وقال صادق أن هذا النشاط الزائد للجهاز العصبي، يمكن أن يضاعف من خطر الإصابة بالنوبة القلبية، مشيراً إلى أن "فصل الشتاء خطير للغاية ويجب الإهتمام بالتدفئة كي لا يتعرض القلب لنوبة الوفاة".

وفي معرض حديثه مع الموقع العربي، قدم صادق مجموعة من النصائح لتفادي مشكلة النوبة القلبية، قائلاً: "لكي يمر فصل الشتاء سليما دون أي نوبات قلبية تؤثر على صحتنا وصحة أحبائنا، يجب علينا إتباع نهج صحي متكامل بدء من ارتداء ملابس مناسبة لأي تغيرات جوية، وحتى الذهاب الدائم للطبيب المختص ومتابعة الحالة بشكل دائم".

كيف تبدأ الأزمات الطبية في الشتاء

شرح صادق كذلك لبدايات ظهور الأزمات الطبية في الشتاء وأعراضها التي تنذر بحدوثها، قائلاً: "تبدأ الأزمات الطبية من حدوث تعرق زائد عن الحد، أو وجود ألم في الكتف، أو الشعور بالدوار مع تهيج وثقل في الصدر".

مضيفاً: "عند الشعور بأي من تلك الأعراض، يجب الذهاب على الفور للطبيب المختص لعمل الفحوصات اللازمة، مع معرفة أنه من الممكن الحجز الطبي إذا كانت الحالة تستدعي ذلك".

كما شدد صادق على ضرورة تعزيز المناعة للوقاية من النوبات القلبية، سواء "عن طريق الأطعمة المناسبة التي يفضل أن يقوم بضبطها طبيب التغذية وفقاً لكل شخص، أو أقراص المناعة التي يقوم بصرفها الطبيب المختص، أو من خلال ممارسة الرياضة بصفة مستمرة والحفاظ على النشاط البدني."

تحذيرات لأصحاب الأمراض المزمنة

خصَ صادق أصحاب الأمراض المزمنة بتحذير خاص، قال فيه: "لابد وأن تعلموا أنكم الأكثر عرضة للإصابة بالنوبات القلبية، وعليكم أن تكونوا حذرين للغاية وتمنعوا أجسامكم من التعرض الزائد عن الحد لدرجات الحرارة المنخفضة، وأن تتابعوا طبيبكم المختص بشكل دائم، وتتابعوا مستويات الأكسجين والسكري وضغط الدم".

تجنب الأطعمة الدهنية

من جهته، حذر الدكتور شاكر توفيق، أستاذ واستشاري القلب والأوعية الدموية والقسطرة بجامعة الأزهر، من تناول الأطعمة الغنية بالدهون التي يقبل عليها الناس بكثرة خلال فصل الشتاء، قائلاً: "إن الوجبات المليئة بالدهون التي يميل إليها الجميع في الشتاء تساعد على استرخاء الشرايين، ما يعطي احتمالية أكبر لنشاط نظام التخثر، وهو ما يسبَب أزمات طبية خطيرة للمصابين بمرض الشريان التاجي".

وفي معرض حديثه أيضاً مع موقع "سكاي نيوز عربية"، تحدث توفيق عن تزايد نشاط الأزمات المتعلقة بالصداع وعدم انتظام ضغط الدم بسبب الوجبات المليئة بالدهون، التي يتم تناولها في أوقات متأخرة وقبيل النوم. ناصحاً من يفعل ذلك بضرورة تجنب هذه الأطعمة، والتركيز على تناول الطعام على فترات طوال اليوم وقبيل النوم على الأقل بساعتين.

كما شدد توفيق على أهمية تناول الماء بكثرة طوال اليوم، لأن غياب حاسة العطش في الشتاء يضر بالكليتين ما يجعل ضغط الدم يرتفع ويكون غير منضبطاً، وهو ما يؤدي لإرهاق القلب.

كذلك نصح توفيق بضرورة الإقلاع عن التدخين والإبتعاد عن أي مصدر من مصادر التلوث، الذي يؤدي ارتفاعه لحدوث مشكلات في القلب.

×