النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

ماهي أعراض تشنج الرقبة وما هي الحالات التي تستدعي استشارة الطبيب

ما هي اعراض تشنج الرقبة وما هي الحالات التي تستدعي استشارة الطبيب
1 / 3
ما هي اعراض تشنج الرقبة وما هي الحالات التي تستدعي استشارة الطبيب
 تشنج الرقبة الناجم عن التهاب السحايا يستدعي استشارة الطبيب
2 / 3
تشنج الرقبة الناجم عن التهاب السحايا يستدعي استشارة الطبيب
 تشنج الرقبة يحدث نتيجة الجلوس لوقت طويل او الاصابة بمرض ما
3 / 3
تشنج الرقبة يحدث نتيجة الجلوس لوقت طويل او الاصابة بمرض ما

ماهي أعراض تشنج الرقبة وما هي الحالات التي تستدعي استشارة الطبيب، وتشنج الرقبة هو حالة صحية يمر بها الكثيرون ويترتب عليها أعراض ومضاعفات بعضها قد يكون خطيراً ويستدعي مراجعة الطبيب.

يحدث تشنج الرقبة نتيجة القيام بحركة مفاجئة أو ممارسة تمارين عنيفة أو بسبب حالة صحية يعاني منها المصاب بالتشنج ما يجعله يشعر بالدوخة والألم الذي قد يكون ملازماً له طوال اليوم وخلال الليل.

فما هي أعراض تشنج الرقبة وما الحالات التي تستدعي استشارة الطبيب؟ هذا ما نكتشفه سوياً وفقاً لمعلومات أوردها موقع "ويب طب" إضافة إلى أبرز الأسباب المؤدية لتشنج الرقبة.

ما هي أعراض تشنج الرقبة

 تشنج الرقبة يحدث نتيجة الجلوس لوقت طويل او الاصابة بمرض ما

بعض أعراض تشنج الرقبة قد يكون مؤلماً جداً بحيث يعيق الحركة، لكن الخبر الجيد أن معظم تشنجات الرقبة تستجيب إيجابياً للعلاجات التي يصفها الطبيب المختص.

ويصاب الإنسان بتشنج الرقبة جراء الأسباب التالية:

  • الحركة المستمرة في الرقبة على فترات طويلة.
  • الجلوس أمام الحاسوب لوقت طويل.
  • التقلب الفجائي أثناء النوم.
  • وضع ثقل وحمل زائدين على الأكتاف، مثل حمل حقيبة الظهر الثقيلة.
  • حمل غرض ثقيل على جهة واحدة من الكتف فقط، وعدم توزيع الثقل بين الكتفين.
  • استخدام الهاتف النقال وإسناده على الرقبة لوقت طويل.
  • التوتر والضغط العاطفي.
  • التشنجات الناجمة عن التمارين الرياضية.
  • وضعية سيئة للجسم.
  • الجفاف.

إضافة لبعض العوامل الصحية والخطيرة الأخرى منها:

  • التعرض لصدمة.
  • التهاب السحايا.
  • التهاب الفقرات التصلبي.
  • الصعر التشنجي.
  • مشاكل المفاصل ذات التأثير على الفكين.
  • الإنزلاق الغضروفي وبعض مشاكل العمود الفقري.

ما هي اعراض تشنج الرقبة وما هي الحالات التي تستدعي استشارة الطبيب

ونتيجة هذه لأسباب والعوامل، يعاني المصاب بتشنج الرقبة من الأعراض التالية:

  • ألم حاد ومفاجئ.
  • صعوبة تحريك الرقبة والكتفين.
  • زيادة حدة الألم عند تحريك العنق أو الكتفين.
  • صداع وألم في الرأس.
  • دوار ونوع من النمنمة في أسفل الرقبة.

علاج تشنج الرقبة وطرق الوقاية منه

فور التشخيص، يلجأ الطبيب للعديد من العلاجات التي تساعد في التخلص من تشنج الرقبة وراحة المريض، منها وصف الأدوية المضادة للإلتهابات، ومسكنات الألم، والأدوية المرخية للعضلات إضافة لحقن مخدرة في بعض الحالات الشديدة.

كما قد يصف الطبيب اللجوء للعلاج الطبيعي بطرق وأساليب محددة.

ويمكن علاج تشنج الرقبة بالقيام بتمارين التمدد المناسبة، مثل تمارين الرقبة الأساسية، والسيطرة على التوتر من خلال أخذ قسط من الراحة بين الحين والآخر، وممارسة اليوغا والتأمل، واستخدام كمادات الثلج للتخفيف من تشنج الرقبة، وكذلك تطبيق كمادات ساخنة على منطقة الألم، والتدليك.

ولمنع الإصابة بتشنج الرقبة المزعج، ينصح باتباع النصائح التالية:

 تشنج الرقبة الناجم عن التهاب السحايا يستدعي استشارة الطبيب

  • أخذ فترات من الراحة بعيداً عن استخدام الحواسيب والأجهزة الإلكترونية.
  • القيام بالتمارين الرياضية بشكل منتظم، وتحديداً تمارين البيلاتس لتقوية العضلات.
  • التأكد من أن كرسي المكتب مريح ويضمن وضعية جيدة أثناء الجلوس.
  • استخدام الوسائد الداعمة أثناء العمل أو النوم.
  • القيام بتمارين تمدد خفيفة للرقبة فور البدء بالشعور بتشنج عضلات الرقبة.

ما هي الحالات التي تستدعي استشارة الطبيب

بعض حالات تشنج الرقبة يمكن علاجها بسهولة ودون حاجة لتدخل طبي، لكن بعض الأسباب مثل التهاب السحايا الذي يسبب تشنج الرقبة يمكن أن يكون خطيراً ويستدعي استشارة الطبيب.

ومن أبرز أعراض التهاب السحايا الواجب التنبه لها:

  • الحمى وارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • القشعريرة.
  • تصلب وتشنج الرقبة.
  • ألم الرأس والصداع.
  • ظهور كدمات بنفسجية اللون على الجلد.
×