دراسة إماراتية: ظهور أعراض كورونا مرتبط بطبيعة العمل

دراسة اماراتية تربط بين ظهور اعراض كورونا وطبيعة العمل

دراسة اماراتية تربط بين ظهور اعراض كورونا وطبيعة العمل

السعال هو احد ابرز اعراض الاصابة بكورونا

السعال هو احد ابرز اعراض الاصابة بكورونا

العاملون في قطاع الرعاية الصحية تظهر عليهم اعراض كورونا بشكل واضح

العاملون في قطاع الرعاية الصحية تظهر عليهم اعراض كورونا بشكل واضح

مرضى الضغط والسكري اكثر عرضة لظهور اعراض فيروس كورونا

مرضى الضغط والسكري اكثر عرضة لظهور اعراض فيروس كورونا

ما زال فيروس كورونا ومنذ أكثر من عام ونصف، يحصد المزيد من الاصابات حول العالم خاصة في الهند التي تعاني من سلالة متحورة شرسة لجهة زيادة اعداد الاصابات والوفيات يومياً.

ومنذ الظهور الاول لمرض كوفيد-19 اواخر العام 2019 في ووهان الصينية، رصد العلماء والاطباء مجموعة من الاعراض المتفاوتة بين البسيطة كالسعال والشديدة كالالتهاب الرئوي والتهاب الدماغ.

في حين لا تسجل نسبة لا بأس بها من المصابين بعدوى فيروس كورونا، أية أعراض على الاطلاق وهم يعدون الاقل عدوى بين غيرهم من مصابي الفيروس التاجي.

وفي دراسة حديثة في دولة الامارات، توصل الباحثون الى ان اعراض كورونا قد يكون لها علاقة بطبيعة العمل. فما هي تفاصيل هذه الدراسة؟

السعال هو احد ابرز اعراض الاصابة بكورونا

اعراض كورونا مرتبطة بطبيعة العمل

هذا ما كشف عنه باحثون من جامعتي خليفة والامارات العربية المتحدة، ومركز أبوظبي للصحة العامة، في دراسة أشارت الى ان ظهور أعراض الإصابة بمرض "كوفيد- 19"، مرتبط غالباً بوجود عوامل معينة، أبرزها طبيعة العمل.

وحسبما أفاد موقع صحيفة "الامارات اليوم"، فقد تم تحديد 5 فئات تظهر عليها اعراض فيروس كورونا بشكل واضح، هم العاملون في قطاع الرعاية الصحية، والطيران، والخدمات السياحية، وكبار السن، والأشخاص المصابون بمرض مزمن واحد كحدّ أدنى.

وكانت الدراسة التي تعد الأولى من نوعها في مجال الحالات الإيجابية لفيروس كوفيد-19 في الدولة، والتي نثشرت نتائجها في المجلة العلمية المرموقة "بلوس ون"، رصدت الحالات المصابة بمرض كوفيد 19 ممن تظهر عليهم الأعراض، وحالات أخرى لا تظهر عليها أية اعراض، بغية تحديد الخصائص الديموغرافية الاجتماعية، وسجل تنقلات المريض، وطبيعة العمل، والأمراض المزمنة، وذلك لتسليط الضوء على العلاقة بينها وبين الأعراض الحالية.

ومعرفة هذه الاسباب تسهم بشكل كبير في الحد من ظهور الأعراض على حامل الفيروس في حماية السكان، ووقف انتشار المرض.

تفاصيل الدراسة

وجد الباحثون في الدراسة الاماراتية، خصائص مرتبطة بالأعراض الظاهرة على المصابين، ساعدتهم في كشف العلاقة بين التقدم بالسن وطبيعة العمل والأمراض المزمنة وظهور أعراض المرض.

وبحسب الدكتور جوان أكونا من جامعة خليفة، "فإن استراتيجية احتواء تفشي فيروس كورونا تضمنت مراقبة عدد كبير من المصابين بالفيروس وفحصهم. وأثبتت تقارير أول حالتين أظهرتا أعراض المرض أنهما لعضوين من فريق سباق الدراجات، وصلا الإمارات في فبراير الماضي. كما تمت مراقبة وفحص 693 شخصاً خلال يومين".

دراسة اماراتية تربط بين ظهور اعراض كورونا وطبيعة العمل

وأتاح تعقب وفحص هذه المجموعة، كشف اعداد الاشخاص المحتمل أن يكونوا ناقلين للفيروس دون ظهور أعراض عليهم. وأضاف أكونا أنه بنتيجة البحث، شكل المصابون بالفيروس ممن لم تظهر عليه الاعراض النسبة الاكبر، فيما ظهرت الأعراض على المصابين بأمراض مزمنة، مثل مرضى السكري والضغط.

وشرح أكونا ان الاصابة بالامراض المزمنة ترتبط بكبر سن المريض وضعف جهازه المناعي، مشيراً الى ان "مرضى السكري يعانون نقصاً في الطاقة في الخلايا المناعية، ما يُضعف مستوى استجابة جهاز المناعة للفيروس. بينما تسهم أدوية مرضى الضغط التي تخفض مستويات ضغط الدم، في زيادة مستوى الحمل الفيروسي لدى المريض، ما يؤدي إلى ظهور أعراض الفيروس".

مضيفاً: "أظهر البحث أن نسبة كبيرة من حالات الإصابة بالفيروس في إمارة أبوظبي كانت دون ظهور أعراض، ما يعني ضرورة اتباع إجراءات الوقاية، وزيادة مستوى الوعي بين السكان، خصوصاً أن تلك الحالات تُعد معياراً أساسياً لمزيد من الدراسات في المستقبل".

كذلك أكدت الدراسة ان المرضى الذين لا يظهرون اية اعراض للاصابة بفيروس كورونا، لديهم الحمل الفيروسي نفسه لدى اصحاب الاعراض. مشيرة الى ان السعال هو احد ابرز اعراض الاصابة بكورونا.