دراسة: فيتامينات تقلل من احتمال إصابة النساء بكورونا

 فيتامينات تقلل من احتمال إصابة النساء بكورونا

فيتامينات تقلل من احتمال إصابة النساء بكورونا

 مكملات أوميجا 3 تقي النساء من كورونا

مكملات أوميجا 3 تقي النساء من كورونا

مكملات فيتامين د تقي النساء من كورونا.

مكملات فيتامين د تقي النساء من كورونا.

في ظل الانتشار الواسع لفيروس كورونا على مستوى العالم، وتعدد سلالات الفيروس التي تقاوم العلاجات الطبية، بات البحث عن طرق للوقاية من الفيروس هو سبيل من سبل وقف انتشاره، وعلى ذلك تركز الدراسات الطبية الحديثة، وفيما يخص صحة النساء كشفت دراسة جديدة عن فيتامينات تقي النساء من الإصابة بكورونا، وهي في التالي: 

 مكملات أوميجا 3 تقي النساء من كورونا

كورونا وصحة النساء:

كشفت دراسة نشرت في المجلة الطبية البريطانية، أن تناول الفيتامينات المتعددة وأوميجا 3  أو مكملات فيتامين د، يقلل خطر فيروس كورونا، بين النساء، طبقا لما نقله موقع ميديكال إكسبريس.

وأوضحت الدراسة  أن تناول أي من مكملات فيتامين سي أو الزنك أو الثوم لم يكن مرتبطًا بانخفاض خطر الإصابة بالفيروس، حيث لاحظ الباحثون ارتفاع مبيعات المكملات الغذائية لدرء وعلاج عدوى الفيروس منذ بداية الوباء.

وأشار الباحثون إلى أن  المكملات الغذائية تساعد في دعم نظام المناعة الصحي، لذا ركزت الدراسة على تحديد أبرز الفيتامينات التي تلعب دورًا في خفض انتقال العدوى بالفيروس، من خلال الاستناد علي بيانات المستخدمين لإحدى التطبيقات التكنولوجية  COVID-19 Symptom Study، الذى يستخدم في بريطانيا لمعرفة ما إذا كان مستخدمو المكملات العادية أقل عرضة لاختبار فيروس كورونا.

تفاصيل الدراسة:

وراعى الباحثون عامل العمر وعوامل الخطر الصحية الأساسية للمشاركين، وحلل الباحثون المعلومات التي قدمها 372.720 مشتركًا في المملكة المتحدة في تطبيق حول استخدامهم المنتظم للمكملات الغذائية طوال مايو ويونيو ويوليو 2020 خلال الموجة الأولى من الوباء بالإضافة إلى أي نتائج اختبار مسحة لفيروس كورونا.

فيتامينات مهمة للنساء:

أكدت الدراسة أن خلال شهري  مايو ويوليو ، تناول 175652 مشتركًا في المملكة المتحدة المكملات الغذائية بانتظام.

وتوصل الباحثون إلى أن تناول البروبيوتيك أو أحماض أوميجا 3 الدهنية أو الفيتامينات المتعددة أو فيتامين د ساهم بانخفاض خطر الإصابة بالعدوى  بنسبة 14٪ و 12٪ و 13٪ و 9٪ على التوالي .

وعندما نظر الباحثون على وجه التحديد في الجنس والعمر والوزن، تبين الارتباطات الوقائية للبروبيوتيك وأحماض أوميجا 3 الدهنية والفيتامينات المتعددة وفيتامين د فقط في النساء من جميع الأعمار والأوزان، في حين  لم تظهر مثل هذه الارتباطات الواضحة في الرجال.

ملاحظة: قبل قيامك أو اتباعك هذا العلاج أو هذه الطريقة الرجاء استشارة الطبيب المختص.