دراسة: لون العيون وعلاقته بالأمراض

لون العيون وعلاقته بالأمراض

لون العيون وعلاقته بالأمراض

أصحاب العيون السوداء أكثر حماية من الأشعة فوق البنفسجية

أصحاب العيون السوداء أكثر حماية من الأشعة فوق البنفسجية

الأشخاص ذوي العيون الزرقاء أكثر عرضة للإدمان على الكحول

الأشخاص ذوي العيون الزرقاء أكثر عرضة للإدمان على الكحول

عوامل عدة أكدتها الدراسات و الأبحاث الطبية العالمية و التي ربطت بينها وبين نسبة التعرض للأمراض، ومنها العرق ولون البشرة والبيئة المحيطة وغيرها من العوامل، وفي تفصيل أكثر هاهي دراسة جديدة تربط بين لون العيون تحديدا ومدى التأثر بها صحيا، وفق الآتي.

الأشخاص ذوي العيون الزرقاء أكثر عرضة للإدمان على الكحول

لون العيون و الأمراض:

كشفت دراسة أجراها فريق من الباحثين في كلية الطب بجامعة كولورادو الأمريكية أن لون العينين قد يكون مؤشراّ على الأمراض التي يمكن أن يصاب بها الشخص في المستقبل.

وفقًا لمجلة "فرويندين" الألمانية، أظهرت نتائج الدراسة التالي:

  • الأشخاص ذوي العيون الزرقاء لديهم حساسية كبيرة للأشعة فوق البنفسجية.
  • أصحاب العيون السوداء أو البنية الداكنة يكونون أكثر حماية من الأشعة فوق البنفسجية.
  • أصحاب العيون الفاتحة يكونون معرضين أكثر من غيرهم لخطر الإصابة بسرطان الجلد أو العين.
  • الأشخاص ذوي العيون السوداء غالبًا ما يعانون من مشاكل في الدورة الدموية والجهاز التنفسي والجهاز الهضمي، كما يعانون من صعوبة تحمل الآلام.
  • أصحاب العيون الخضراء يكون الشعور بالألم لديهم مرتفع، إلا أنهم نادرًا ما يصابون  بمرض الاكتئاب.
  • الأشخاص ذوي العيون الزرقاء أكثر عرضة للإدمان على الكحول.

حجم بؤبؤ العين تأثيره على الإنسان:

يعتقد العلماء أن اتساع بؤبؤ العين، يدل على الذكاء غالبًا، لأنه يدل على وجود نشاط عقلي عالي.

كما تقول الدراسات إن 1 من كل 5 لديه بؤبؤ عين أكبر من الآخر، ويشير هذا التغير إلى احتمالية وجود مشكلة صحية مثل السكتة الدماغية، ومشكلات الجهاز العصبي، وخطر العدوى.

ملاحظة: قبل قيامك أو اتباعك هذا العلاج أو هذه الطريقة الرجاء استشارة الطبيب المختص.