أعراض تلازم المتعافين من كورونا

عراض تلازم المتعافين من كورونا

عراض تلازم المتعافين من كورونا

التعب العام يلازم المتعافين من كورونا

التعب العام يلازم المتعافين من كورونا

التنفس الشاق من أعراض كورونا التي تستمر بعد التعافي

التنفس الشاق من أعراض كورونا التي تستمر بعد التعافي

من المعروف أن لفيروس كورونا و والإصابة به عدة أعراض أبرزها الحمى وضيق التنفس والتعب العام وفقدان الشهية وحاسة التذوق و الشم، وعدد من الأعراض الأخرى، إلا أن دراسة حديثة وجدت أن نصف المتعافين من كورونا تبقى لديهم أعراض حتى بعد الشفاء ولمدة أسابيع عدة، فما هي.

التعب العام يلازم المتعافين من كورونا

أعراض تلازم متعافين كورونا:

قامت الدراسة التي مصدرها إيطاليا، ونشرت في مجلة الجمعية الطبية الأمريكية (JAMA)، بالتحقق من علاج مرضى كورونا في المتوسط بعد مرور 5 أسابيع على خروجهم من المستشفى، ليكتشفوا أن معظمهم لا يزالون يعانون من عرضين على وجه الخصوص، هما: التعب الشديد والتنفس الشاق.

تفاصيل الدراسة:

تتبعت الدراسة 143 مريضاً تتراوح أعمارهم بين 19 و84 عاماً أمضوا أسبوعين في المتوسط في مستشفى في روما، 5 منهم بحاجة إلى دعم في التهوية بعد مرور 5 أسابيع من إعادتهم إلى المنزل.

بينما أبلغ أكثر من نصف المرضى (53%) عن شعورهم بالتعب، وما زال يعاني النصف الآخر تقريباً (43%) من ضيق في التنفس.

كما أظهرت الدراسة أن أكثر الأعراض التالية شيوعاً بين المرضى من بعد العرضين الأساسيين (التعب الشديد والتنفس الشاق) هي آلام المفاصل بنسبة 27% وألم الصدر بنسبة تقترب من 22%، بينما كان 13% خالين تماماً من أعراض كوفيد-19، في حين أبلغ 87% عن واحد على الأقل من الأعراض المستمرة.

وفي سياق متصل، قال طبيب الطوارئ في مستشفى لينوكس هيل في مدينة نيويورك الأمريكية إنه بخلاف هذه الدراسة الإيطالية الصغيرة التي كشفت عن أن (التعب وضيق التنفس) كانا أكثر الأعراض شيوعاً لمرضى كورونا بعد خروجهم من المستشفى، فإن العديد من الأشخاص يعانون أيضاً من العديد من الأعراض العالقة الأخرى، بما في ذلك الحمى منخفضة الدرجة، والأعراض العصبية مثل الشعور بالخدر والوخز.