عالم روسي يكشف المضاعفات الخطيرة لعدوى كورونا حتى للمتعافين منه

 فيروس كورونا له مضاعفات خطيرة على الصحة

فيروس كورونا له مضاعفات خطيرة على الصحة

 عالم روسي يكشف المضاعفات الخطيرة لعدوى كورونا حتى للمتعافين منه

عالم روسي يكشف المضاعفات الخطيرة لعدوى كورونا حتى للمتعافين منه

 فيروس كورونا يؤثر على مناعة المتعافين منه

فيروس كورونا يؤثر على مناعة المتعافين منه

فاجأ كورونا المستجد البشرية وحير أطباءها، وإذا كان علماء الفيروسات ما زالوا يختلفون حول أصله وفصله وطرق علاجه، إلا أنهم يتفقون على أنه يسبب مضاعفات خطيرة حتى للمتعافين منه.

ومع أنه لم تتم بعد دراسة عواقب ومضاعفات الفيروس التاجي بشكل كامل حتى الآن، إلا أن الأطباء يجمعون  على أن covid-19 يمكن أن يسبب أمراضا وأضرارا على الأعضاء الداخلية للمصابين به حتى ولو تعافوا منه.

مضاعفات كورونا بعد التعافي:

ذكر البروفيسور في أكاديمية العلوم الروسية، عالم الفيروسات فيليكس إرشوف، فإن هذا الفيروس المستجد وغيره من الفيروسات المماثلة تضعف جهاز المناعة البشري بقوة وتجعل المصاب به عرضة لأمراض ومضاعفات أخرى لا عد لها ولا حصر.

وقال لـ"مساء موسكو": يقوم الفيروس بقمع الجهاز المناعي، لذلك يتيح للأمراض الأخرى التي لا تمت له بصلة أن تهاجم جسم الإنسان وأعضاءه الداخلية، وهذا ما يحدث على سبيل المثال مع الإنفلونزا العادية، التي تضعف جسم المريض وتعرضه لمخاطر أمراض أخرى.

وأكد أن كبار السن غالبا ما يكونون عرضة لمثل هذه الأمراض، ففي وقت لاحق قد يعانون من مضاعفات مثل السكتات الدماغية والنوبات القلبية.