التدخين وعلاقته بالإصابة بفيروس كورونا

 التدخين بأنواعه يرفع من نسب الإصابة بفيروس كورونا

التدخين بأنواعه يرفع من نسب الإصابة بفيروس كورونا

الإقلاع عن التدخين أول طرق الوقاية من فيروس كورونا

الإقلاع عن التدخين أول طرق الوقاية من فيروس كورونا

التدخين يضعف المناعة ويسبب الأمراض

التدخين يضعف المناعة ويسبب الأمراض

في ظل انتشار فيروس كورونا عالميا، وتزايد معدلات الإصابة بها يوميا، ومع وجود الكثير من التعليمات الصحية و الاحترازية التي نشرتها وزارات الصحة في الدول الموبوءة، هاهي دراسات تضيف إلى تلك التحذيرات وتحذر من التدخين وتربط بينه وبين ارتفاع نسبة الإصابة بفيروس كورونا.

التدخين وفيروس كورونا:

دعا العلماء إلى الإقلاع فوراً عن التدخين بكل أشكاله بما في ذلك السجائر الإلكترونية لأنها تزيد من خطر الإصابة بفيروس "كورونا"، كما تقلل من مناعة الإنسان وقدرته على مقاومة الفيروس في حال الإصابة الفعلية به، وذلك بحسب ما نقلت جريدة "ديلي ميرور" البريطانية في تقرير طبي.

وبحسب التقرير فإن العلماء يرون أن التدخين الإلكتروني أظهر سابقاً أنه يؤدي إلى تقليل المناعة في الجهاز التنفسي لدى الإنسان، كما أنه يزيد من آثار الالتهابات التي تصيب الرئتين.

ونقلت "ميرور" عن الدكتورة ميلودي بيرزادا، وهي الطبيبة المتخصصة بأمراض الرئة في مستشفى وينثروب بنيويورك في الولايات المتحدة قولها إن "كل هذه الأشياء -في إشارة إلى التدخين الإلكتروني- تدفعني إلى الاعتقاد بأننا سنستقبل مزيداً من الحالات الحرجة، خاصة في أوساط الأشخاص الذين يدخنون منذ مدة طويلة، سواء السجائر التقليدية أو الإلكترونية".

وأضافت: "من الطبيعي أننا نعتقد أنه بمجرد أن لك تاريخاً في التدخين العادي أو الإلكتروني فإن ميكانيكيات الدفاع عن الرئتين وكل ما يتعلق بها سوف يكون مختلفاً".

وبحسب الطبيبة فإن "التدخين المنتظم يعيق التخلص من السموم والمخاط العالق في الشعب الهوائية، وهو ما يجعل آثار الإصابة بفيروس كورونا أكثر سوءاً بالنسبة للشخص".

ملاحظة: قبل قيامك أو اتباعك هذا العلاج أو هذه الطريقة الرجاء استشارة الطبيب المختص.