دراسة: العصائر الطبيعية وعلاقتها بالسكري

 الإفراط في العصائر الطبيعية خطر على الصحة

الإفراط في العصائر الطبيعية خطر على الصحة

الإفراط في شرب العصائر يسبب السكري

الإفراط في شرب العصائر يسبب السكري

تناول الفواكه أفضل من شرب عصيرها

تناول الفواكه أفضل من شرب عصيرها

بالرغم من أن هنالك دعوات عجة لاعتماد العصائر الطبيعة أو المشروبات الخالية من السكر كبديل عن المشروبات الغازية و المشروبات المحلاة وإدخالها ضمن النظام الغذائي، إلا أن دراسات جديدة طبية تحذر من ذلك وتربط بين شرب العصائر الطبيعية أسبوعيا والإصابة ببعض الأمراض، والدراسة التالية تؤكد ذلك.

العصائر الطبيعية والسكري:

نتائج صادمة توصلت إليها دراسة أمريكية أخيرا، مؤكدة أن العصائر الطبيعية والمشروبات الغازية الخالية من السكر تُعرّضك للإصابة بالنوع الثاني من مرض السكري.

وتقول الدراسة: «إن شرب 3 أكواب ونصف من عصير البرتقال خلال أسبوع واحد كفيل بزيادة مخاطر الإصابة بالسكري بنسبة 15% قابلة للزيادة إذا تم تناول المشروبات الغازية منخفضة السعرات الحرارية في الأسبوع ذاته، لترتفع الإصابة إلى 18%.

وأوضحت أستاذة أمراض السكر في جامعة القاهرة رئيسة الجمعية العربية للسكر الدكتورة إيناس شلتوت أن عصير الفواكه يحوي سعرات حرارية أكبر من الموجودة في الثمار. وأضافت: «كوب عصير برتقال يساوي 5 ثمار من الفاكهة، أي 300 سعرة حرارية».

على الرغم من أن السكريات المشتقة من الفاكهة والخضراوات أكثر صحة، فإن كميتها تكون أكبر عند تناولها كعصائر، مما يعطي الفرصة لارتفاع مستويات السكر في الدم.