إتبعي هذه العادات الصحية في العام الجديد

اتبعي بعض العادات و السلوكيات الصحية في العام الجديد

اتبعي بعض العادات و السلوكيات الصحية في العام الجديد

ثابري على ممارسة الرياضة في العام الجديد

ثابري على ممارسة الرياضة في العام الجديد

توقفي عن تناول السكريات في العام الجديد لصحة جسمك

توقفي عن تناول السكريات في العام الجديد لصحة جسمك

تناولي مع كل وجبة الخضراوات المليئة بالالياف

تناولي مع كل وجبة الخضراوات المليئة بالالياف

الاعتدال في كمية الوجبات و اكل الطعام ببطء يضمن تحقيق الاهداف الصحية

الاعتدال في كمية الوجبات و اكل الطعام ببطء يضمن تحقيق الاهداف الصحية

مع اقتراب احتفالات نهاية العام، لا بد من اتخاذ القرارات و تبني بعض التغيرات البسيطة و العادات اليومية في العام الجديد التي نستطيع أن ندخلها على ‏طريقة عيشنا و أسلوب حياتنا، للتمتع بصحة أفضل و سليمة و التمتع بقوام رشيق.

تناول الخضراوات مع الوجبات

تعدّ الخضروات جزءاً مهمّاً من أي نظام غذائي صحي و متوازن، و تقدّم أهم مصادر الفيتامينات و الأملاح المعدنية و المواد المضادة للأكسدة، التي تلعب دوراً مهماً في تخفيف الوزن، كما تجلب لأجسامنا أليافاً تساعدها على تحسين عملية الهضم و تشعرنا بالشبع و التخمة.

إستبدال المشروبات الغازية بالماء

شرب الماء له أهميته و فوائده الصحية العديدة. فهو يساهم في التحكُّم بكمية السعرات الحرارية المتناولة يومياً، عن طريق المساهمة في الشعور بالشبع، و يلعب دوراً هاماً في خسارة الوزن.

التمارين 5 مرات على الآقل أسبوعياً

إطردي الكسل من حياتك، و التزمي بممارسة التمارين الرياضية للحفاظ على نشاط وحيوية و رشاقة جسمك. و خصصي 5 أيام في الأسبوع لممارسة أي نشاط رياضي.

التخفيف من السكريات

يرتبط تناول السكريات بالعديد من المشاكل بالاضافة الى زيادىة الوزن. لذلك تقليل السكر أمر ضروري لصحة الجسم و ليس فقط للتخلص من الوزن الزائد. و أفضل طريقة للتخلص من السكر الزائد هو تناول وجبات مغذية و بانتظام و وجبات خفيفة صحية لتجنب الشعور بالجوع.

الحرص على النوم جيدا

النوم بمعدل سبع أو ثماني ساعات في كل ليلة يحسن فرص فقدان الوزن. عندما لا تأخذين القسط الكافي من النوم، يزيد إفراز هرمون الجريلين و هو الهرمون المسؤول عن شعورك بالجوع و تحفيز الشهية مما يجعلك تشعرين بالجوع و تأكلين أكثر.

الإعتدال و الاكل ببطء

من المهم معرفة كمية الوجبة التي يجب تناولها و الالتزام بها. إمضغي الطعام جيداً و قومي بتحديد 20 دقيقة على الأقل لإنهاء الوجبة، و هو الوقت الذي يحتاجه الدماغ لتحليل الشعور بالشبع. يمكنك ايضاً سكب الأكل في صحن صغير الحجم للمساعدة في تقليل الكميات المستهلكة.