النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

تجربة ساحرة في ليل العلا.. مجرّة "درب التبانة" في سماء العلا

تجربة ساحرة في ليل العلا.. تأملوا مجرّة "درب التبانة" في سماء العلا - المصدر واس
1 / 5
تجربة ساحرة في ليل العلا.. تأملوا مجرّة "درب التبانة" في سماء العلا - المصدر واس
مجرّة "درب التبانة" ولقطات ساحرة  - المصدر واس
2 / 5
مجرّة "درب التبانة" ولقطات ساحرة - المصدر واس
لقطة ساحرة لمجرّة "درب التبانة"  - المصدر واس
3 / 5
لقطة ساحرة لمجرّة "درب التبانة" - المصدر واس
روعة متابعة مجرّة "درب التبانة" عن قرب في العلا  - المصدر واس
4 / 5
روعة متابعة مجرّة "درب التبانة" عن قرب في العلا - المصدر واس
أجواء الطبيعة الخلابة وليل العلا الساحر - المصدر واس
5 / 5
أجواء الطبيعة الخلابة وليل العلا الساحر - المصدر واس

تقدم منطقة  العلا لزوارها من مختلف أنحاء المملكة والعالم العديد من التجارب المميزة والأجواء الساحرة على تساعد على التمتع بإجازة لا مثيل لها. وفي أحضان العلا يمكنك أن تسافر عبر الزمن لاستكشاف تاريخ العلا الشهير الذي يعود لآلاف السنين، وعجائبها الأثرية المتربّعة ضمن بيئةٍ صحراويةٍ نقية. حيث ينغمس الزوّار خلال الجولات النهارية في المناظر الطبيعية الصحراوية الرائعة، ومع حلول الليل يبدأ السحر الحقيقي بالتجسّد، وفي العلا يختبر الزوار سحر جولة تأمّل النجوم الصحراوية بقيادة خبراء محليين. بعيدًا عن أضواء المدينة.

 - المصدر واس

سحر جولة تأمّل النجوم الصحراوية

تتميّز المساحات المفتوحة الشاسعة في الأراضي الصحراوية النائية بسماءٍ حالكةٍ قلّ مثيلها في العالم، مما يجعل العلا مكانًا مثاليًا لتأمّل النجوم.

تعد مدينة العلا إحدى الوجهات السياحية التي يقصدها الناس من مختلف أنحاء العالم على مدار العام، لما تحتويه من طبيعة متنوعة، ومواقع أثرية تعاقبت عليها العديد من الحضارات منذ آلاف السنين.

مجرّة "درب التبانة"

وفي فصل الصيف يقوم العديد من السياح بقطع مسافات طويلة وسط جبال العلا الشامخة، للبحث عن الهدوء، والابتعاد عن زحام المدن، والتلوث الضوئي، لمشاهدة النجوم في السماء الصافية، وأخذ الصور والفيديوهات الاحترافية، من خلال شركات معتمدة ومخصصة لتنظيم الرحلات.

كما يعـد شهر يوليو من الأشهر التي تظهر فيه مجرّة "درب التبانة" بشكل واضح بعد غروب الشمس، حيث رصدت عدسة "واس" بعض المشاهد للمجرة وهي تعانق بعض جبال ‫العلا، والتي شكلت لوحة فنية من صنع الخالق.

×