النسخة الإلكترونية

علاج جديد لسرطان البروستاتا يخفف معاناة الرجال

علاج جديد لسرطان البروستاتا.
1 / 3
علاج جديد لسرطان البروستاتا.
علاج جديد لسرطان البرستاتا يخفف معاناة الرجال
2 / 3
علاج جديد لسرطان البرستاتا يخفف معاناة الرجال
علاج سرطان البروستاتا الجديد يظهر نتائج جيدة
3 / 3
علاج سرطان البروستاتا الجديد يظهر نتائج جيدة

سرطان البروستاتا أحد أنواع الأمراض السرطانية الشائع الإصابة بها لدى الرجال، خاصة بعد سن الخمسين، ويعد مرض سرطاني خطير كلما تأخر علاجه، وحتى وقت قريب لم يكن هنالك علاج مباشر وفعال له، لذلك يسعى الأطباء إلى إيجاد علاج نهائي له.

وعن ذلك نشر موقع "سكاي نيوز" أن مستشفى في العاصمة البريطانية، لندن، هذا الأسبوع، سوف تبدأ بعلاج أول مريض بسرطان البروستاتا في فترة زمنية لا تتجاوز أسبوعًا، إليكم التفاصيل:

علاج مرض سرطان البروستاتا:

علاج مرض سرطان البروستاتا الشائع المتاح حاليًا هو إما إجراء عملية جراحية لإزالة البروستاتا، لكنها تترك العديد من الرجال يعانون من ضعف الانتصاب وإدرار البول.

أو العلاج الإشعاعي، الذي يقوم على تفجير البروستاتا بأشعة "إكس" التي يمكن أن تدمر الخلايا السرطانية، لكن هناك آثار سلبية لهذا العلاج.

إلا أن باحثين بريطانيون في وقت سابق من هذا الشهر  وجدوا أن الكمية المعتادة التي تعطى لعلاج سرطان البروستاتا بالإشعاع، وتبلغ 20 جرعة موزعة على مدار شهر كامل، يمكن إعطاؤها بشكل آمن على 5 جرعات فقط خلال أسبوع أو أسبوعين.

وهذه الطريقة في العلاج تمثل تجربة يسعى مستشفى مارسدن الملكي من خلالها للتثبت من أن منح العلاج الإشعاعي على جرعتين كبيرتين أمر آمن وفعال، بخلاف ما هو معمول به حاليا، أي جرعات صغيرة على فترات طويلة.

وقالت المسؤولة عن التجربة والاستشارية المتخصصة في الأورام، أليسون تري، إنه بوسع الرجال أن يأتوا إلى المستشفى وتلقي العلاج، ثم العودة إلى أعمالهم الطبيعية، ونسيان السرطان تماما، وأضافت أن هذه الطريقة في العلاج توفر مصروفات العلاج وتفتح المجال أمام علاج عدد أكبر في وقت أقل.

وأضافت تري أن الخبرات والتقنيات تراكمت لدى الأطباء، مما يجعلهم أقل استهدافا للأنسجة السليمة أثناء محاربة السرطان.

ملاحظة: قبل قيامك أو اتباعك هذا العلاج أو هذه الطريقة الرجاء استشارة الطبيب المختص.

×