اشتداد الصراع للهروب من الهبوط في الدوري السعودي للمحترفين

اشتداد الصراع للهروب من الهبوط في الدوري السعودي للمحترفين

اشتداد الصراع للهروب من الهبوط في الدوري السعودي للمحترفين

الاتحاد يتسعد للفصيلي

الاتحاد يتسعد للفصيلي

الهلال يتعادل مع أحد

الهلال يتعادل مع أحد

العويشير يحتفل بعد المباراة

العويشير يحتفل بعد المباراة

فريق أحد

فريق أحد

فريق الهلال

فريق الهلال

مباراة الوحدة والنصر

مباراة الوحدة والنصر

مع دخول الدوري السعودي دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين في مراحل الحسم، تتواجد أكثر من نصف أندية المسابقة، في دائرة المهددين بالهبوط حسابيا، في ظل تبقي ست جولات على نهاية البطولة التي يتنافس على لقبها الهلال والنصر بضراوة.

الاتحاد أشهر الأندية المهددة بالهبوط

وعلى الفريق الذي يريد الاستمرار في دوري المحترفين أن يكسر حاجز الثلاثين نقطة، ووفقا للأرقام، فإن خطر الهبوط يحيط بشكل رئيسي بأندية أحد والفيحاء والباطن والاتحاد والحزم والرائد والقادسية، أما ناديي الاتفاق والرائد، فيفصلهما نقطتان للوصول إلى 30 نقطة.

فرق تصارع للبقاء في الدوري السعودي

وتضمن 6 نقاط بقاء القادسية والحزم بين الكبار، وتبعد 8 نقاط الاتحاد والباطن عن شبح الهبوط، علما أن الفريقين سيلتقيان في الجولة السادسة والعشرين، وسيلعب الاتحاد أمام فريق آخر مهدد بالهبوط، وهو أحد، في الوقت الذي يواجه فيه الباطن ثلاثة فرق تسعي أيضا لضمان مقعد لها في دوري المحترفين.

شبح الهبوط يهدد الفيحاء وأحد بشدة

ويحتاج الفيحاء إلى 11 نقطة لتأكيد بقائه، علما أن مبارياته المقبلة ستجمعه بالباطن وأحد والرائد المنافسين على البقاء، وبخصوص صاحب المركز الأخير أحد فهو بحاجة إلى أن يجمع ذات العدد من نقاطه الحالية والبالغة 15، لاسيما أن خمس مواجهات له من أصل ست ستكون مع فرق تصارع من أجل البقاء أيضا.

نظام الهبوط والصعود إلى دوري المحترفين

يذكر أن نظام البطولة حدد هبوطا مباشرا للأندية أصحاب المراكز الثلاثة الأخيرة وسيلعب صاحب المركز 13 مع رابع أندية دوري الدرجة الأولى، لتحديد من يلعب في دوري المحترفين في الموسم المقبل.