جدة تحتضن أول دوري لكرة القدم النسائية بمشاركة 6 فرق محلية

ينطلق الدوري تحت وسم دورينا غير

ينطلق الدوري تحت وسم دورينا غير

تقام البطولة بمشاركة 6 فرق محلية

تقام البطولة بمشاركة 6 فرق محلية

جدة تحتضن أول دوري لكرة القدم النسائية بمشاركة 6 فرق محلية

جدة تحتضن أول دوري لكرة القدم النسائية بمشاركة 6 فرق محلية

في إطار الإيمان بدور الرياضة النسائية والارتقاء بتحقيق رؤية المملكة 2030م، تستعد مدينة جدة لاحتضان أول دوري لكرة القدم النسائية، تحت وسم "دورينا غير" وبُمشاركة ستة أندية محلية متمثلة بـ 130 لاعبة.

جدة تحتضن أول دوري لكرة القدم النسائية بمشاركة 6 فرق محلية

تستعد مدينة جدة لاحتضان أول دوري لكرة القدم النسائية، وذلك خلال شهري أكتوبر ونوفمبر 2019، والذي سيمتد إلى 10 أسابيع بمعدل 30 مباراة، وبمشاركة 6 فرق محلية في الدوري، ويمثل كل فريق من الفرق المشاركة 16 لاعبة فيما أتيح لكل فريق تسجيل 25 لاعبة كحد أعلى.

وبحسب لائحة البطولة فإن البطولة ستقام بنظام النقاط، وتضم كل جولة ثلاث مباريات ونظام مواجهة فرق ذهاب وإياب بنظام الدوري النقطي، ويمثل كل فريق في الملعب أثناء المباراة 8 لاعبات فقط، مع وجود مثلهن على دكة البدلاء، بمشاركة طاقم تحكيمي كامل، وبإشراف لجنة منظمة للدوري برئاسة هيثم العمري، وفريق التنظيم وهن: دنى رجب وبيرين صدقة والجوهرة عبد الله وسميرة فيصل.

فريق طبي رياضي تطوعي

جاء تنظيم البطولة أول دوري لكرة القدم النسائية في جدة بإشراف أخصائية العلاج الطبيعي للرياضيين "لمى بصري" بتكوين فريق طبي رياضي تطوعي مكون من 17متطوع، وطاقم تحكيمي نسائي بالكامل ست محُكمات.

وفي إطار ذلك أوضحت لمى بصري لإحدى الصحف المحلية، بأنهن يسعون من خلال هذا الدوري إلى توعية الفتيات بالرياضة عامة وكرة القدم خاصة، وإبراز أهمية الصحة، مبينة بأنها كونت فريقاً طبياً من 20 عضوة منهم 10 اختصاصيات علاج طبيعي و4 طبيبات للطوارئ و4 طبيبات مختصات بالطب الرياضي بالإضافة إلى ممرضتين، ومن خلال متابعتها للتمارين فإن أكثر إصابات لاعبات كرة القدم هي التواء مفصل الكاحل والإصابات العضلية التي تحرم اللاعبة من مواصلة المباراة، لذا يوجد عدد 8 لاعبات في دكة الاحتياط تحسباً لأي إصابة.

وأشارت الاختصاصية بصري بأنه سيكون هناك ورشة عمل قبيل بدء الدوري وذلك لشرح أنواع الإصابات وطرق مباشرتها وتلافي مضاعفاتها للاعبات، ويعتبر هذا الفريق التطوعي دعماً للمختصات بالعلاج الطبيعي ومفتاح دخولهن للملاعب، حيث تتيح لهن التجربة العمل تحت الاتحاد السعودي للطب الرياضي مستقبلاً، مشيرة إلى أن هذا ما تعمل عليه جاهدة مع وجود كفاءات نسائية كبيرة في المملكة، خاصة وقد أتيحت لها في 2018 المشاركة مع الوفد الرياضي الوطني في دورة الألعاب الآسيوية في جاكرتا كإحدى الكفاءات النسائية السعودية.