النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

ما هي صفات المرأة السيكوباتية وطرق التعامل معها وكيفية تغييرها

ما هي صفات المرأة السيكوباتية وطرق التعامل معها وكيفية تغييرها
1 / 2
ما هي صفات المرأة السيكوباتية وطرق التعامل معها وكيفية تغييرها
صفات المراة السيكوباتية تستلزم تغييرها مع الطبيب النفسي
2 / 2
صفات المراة السيكوباتية تستلزم تغييرها مع الطبيب النفسي

صفات المرأة السيكوباتية لا تختلف عن صفات الرجل السيكوباتي، فكلاهما شرير بصفة عامة، وهنا سنركز على صفات المرأة السيكوباتية، لنرى كيفية التعامل معها وعلاجها إن أمكن.

وفي هذا السياق، تترجم لفظة سيكوباتي بالعربية لما يعرف "بالاعتلال النفسي"، وهو عبارة عن اضطراب في أنماط التفكير الذي يصيب الإنسان في مرحلة المراهقة كحد أقصى، ويجعله يتبنى سلوكيات عدائية تجاه المجتمع من حوله، مثل الأنانية، الانتهازية، الحقد، الكراهية للغيروالحب لنفسه.

وبالتالي سترتبط صفات المرأة السيكوباتية ارتباطا وثيقا بهذا التعريف، وستندرج سلوكياتها تحت صفات المرأة غير السوية في تعاملاتها مع الآخرين.

من هذا المنطلق، سنتعرف على إجابة سؤال ما هي صفات المرأة السيكوباتية وطرق التعامل معها وكيفية تغييرها، من خلال استشارية الطب النفسي الدكتورة لبنى عزام من القاهرة.

المرأة السيكوباتية

ما هي صفات المرأة السيكوباتية وطرق التعامل معها وكيفية تغييرها

صفات المرأة السيكوباتية

أوضحت دكتورة لبنى، أنه في هذا الصدد وضع علماء النفس نقاط محددة تشرح أبرز صفات المرأة السيكوباتية، والتي يمكن أن تكشف للمحطين بها عن حقيقة إصابتها بالاعتلال النفسي بشكل سريع ومؤكد، وجاءت النقاط نقبلا عن مقال الكاتبة " وينيفريد رول" بموقع Psychology today على النحو التالي:

  • لعب دور الضحية، إتقان للتمثيل، وإقناع جميع من حولها بصدقها، على الرغم من كذبها، أبرز صفات المرأة السيكوباتية.
  • التعامل بكل أدوات التعامل الأخلاقية وغير الأخلاقية، بما فيها البكاء لاستجداء وكسب التعاطف من الآخرين رغما عنهم، أحد صفات المرأة السيكوباتية.
  • لا تعطي المرأة السيكوباتية كل ما تملك من مشاعرأومجهود لأي شخص آخر، ويحدث ذلك لإحساسها الدائم بتفوقها وأحقيتها بكل مجالات الحياة، حيث ترى بشكل ما أنه يتوجب على الآخرين أن يسعوا لإرضائها وليس العكس، من أبرز صفات المرأة السيكوباتية.
  • يعد الحسد الوقود الذي يدفع المرأة السيكوباتية لاقتراف الأخطاء وتكدير عيش المحيطين بها، حيث تتخيل أنها الأفضل في كل شيء، أحد صفات المرأة السيكوباتية.
  • تبحث صاحبة هذه الشخصية دائما وأبدا عن الأسرار داخل حياة المحيطين بها، من أجل استخدامها كسلاح ضغط نفسي لتدميرهم بالمستقبل، أبرز صفات المرأة السيكوباتية.
  • لا تمتلك المرأة السيكوباتية القدرة على الشعور بالحب، حتى تجاه أقرب المحيطين بها، لهذا لا تجدها تتعاطف مع آلامهم، حتى وإن تظاهرت بالاهتمام بهم، والأسوأ أنها لا تشعر بالندم على تقصيرها معهم، باختصار أحد أسوأ صفات المرأة السيكوباتية هي افتقادها لما يعرف بتأنيب الضمير.
  • تتسم المرأة السيكوباتية بكتمانها لمظهر النرجسية بداخلها، وتتبنى ما يعرف في علم النفس بالنرجسية الصامتة، حيث تمدح الآخرين على نجاحاتهم وتكن لهم غير ذلك بداخلها.

طرق التعامل مع المرأة السيكوباتية

أشارت دكتورة لبنى، إلى أن التعامل مع المرأة السيكوباتية يظل فكرة ممكنة، إلا أنه قد يستلزم الكثير من المجهود، خاصة النفسي، لكن بصفة عامة اقترح المختصصون في علم النفس بعض الأساليب التي يمكن من خلالها أن نتعامل مع صفات المرأة السيكوباتية، على النحو التالي:

  • التحلي بالهدوء ولو باصطناعه، أثناء النقاشات مع المرأة السيكوباتية، لأنها ستحاول جاهدة التلاعب بالمشاعر، إما بالاستفزاز أوبمحاولة استجداء التعاطف من المحيطين بها.
  • الثقة بالنفس أثناء التعامل مع المرأة السيكوباتية، هو مفتاح السيطرة على محاولتها السيكوباتية للانتقاص من إنجاز الشخص الذي يتعامل معها.
  • عدم التعاطف مع المرأة السيكوباتية، حيث أنها قادرة على تحوير الواقع وإقناع من حولها بأنها الضحية.
  • تجنب مقابلة المرأة السيكوباتية وجها لوجه لفترات طويلة، مع مراعاة إضافة بعض الرسمية لطابع أي نقاش معها.

صفات المراة السيكوباتية تستلزم تغييرها مع الطبيب النفسي

كيفية تغيير المرأة السيكوباتية

أكدت دكتورة لبنى، أن الخطوة الأصعب في تغيير المرأة السيكوباتية هي إقناعها بأنها تعاني من الاعتلال النفسي، وبالتالي يفضل اتباع أساليب النصح المتنوعة، كذلك إرشادها بطريقة حسنة إلى الذهاب إلى الطبيب النفسي لمحاولة تغيير سلوكياتها، وذلك وفقا للأحداث التي مرت بها وتسبب في تشوه سلوكياتها، فهو القادرعلى توضيح المزايا والعيوب لكل حدث بشكل مفصل.

فضلا عن ذلك، وضع خطة علاجية نفسية ودوائية إذا استلزم الأمر، خصوصا إذا كانت تعاني المرأة السيكوباتية من بعض الأمراض النفسية المصاحبة مثل الاكتئاب والقلق المستمر، من أجل تقليل حدة الأعراض المصابة للاعتلال النفسي الذي تعاني منه.

×