5 أخطاء قاتلة ترتكبها النساء عند استخدام وسائل منع الحمل

قد تعاني الكثيرات من الأنيميا بسبب وسائل منع الحمل

قد تعاني الكثيرات من الأنيميا بسبب وسائل منع الحمل

قد تسبب بعض وسائل الحمل اضطرابات في الدورة الشهرية

قد تسبب بعض وسائل الحمل اضطرابات في الدورة الشهرية

بعض الأخطاء قد تسبب الاصابة بسرطان الرحم

بعض الأخطاء قد تسبب الاصابة بسرطان الرحم

أخطاء قاتلة ترتكبها النساء عند استخدام وسائل منع الحمل

أخطاء قاتلة ترتكبها النساء عند استخدام وسائل منع الحمل

تحتاج معظم السيدات إلى فترات يمتنعن فيها عن الحمل، و ذلك باستخدام مجموعة واسعة من الوسائل يطلق عليها مصطلح وسائل " تحديد النسل " و التي تعمل على تقليل و منع فرص حدوث الحمل التي تعمل على وقف عملية الإباضة ( الإخصاب )، و لا شك أن كل وسيلة من هذه الوسائل لها مميزاتها و لها آثارها الجانبية و المخاطر المحتملة جراء إستخدامها.

5 أخطاء قاتلة عند استخدام وسائل منع الحمل

ما لا تعرفه الكثير من النساء أن هناك العديد من الأخطاء التي يرتكبنها عند استخدام موانع الحمل المختلفة، قد تكون أخطاء قاتلة ! و لقد أوضحت الدكتورة نسرين الخالدي اخصائية أمراض نساء و توليد إلى أبرز هذه الأخطاء القاتلة :

- يمكن أن يسبب تناول حبوب منع الحمل في ظروف معينة إلى مشاكل صحية خطيرة، بوجود محظورات و ظروف معينة يُمنع معها استخدام حبوب منع الحمل، و من أبرزها حدوث جلطات في القدم أو اليدين، أو عدم السيطرة على ارتفاع ضغط الدم، أو وجود تجلطات دموية متفرقة في الجسم، أو أمراض في القلب أو الكبد، و قد يسبب ذلك سرطان في الرحم أو الثدي، و كذلك المرأة المدخنة فوق عمر 35، حيث أثبتت احدى الدراسات أن تناول المدخنات لحبوب منع الحمل يزيد من احتمال الإصابة بالسكتة القلبية لمن هم فوق سن الخامسة و الثلاثين من العمر.

- ان التعرض للالتهابات المهبلية مع إهمال علاجها بصورة سريعة يعد من الأمور شديدة الخطورة على صحة المرأة فى جميع المراحل، و لكن إهمال علاج تلك الالتهابات المهبلية مع استخدام اللولب كوسيلة لمنع الحمل يمثل خطرا من نوع خاص، فقد تؤدي تفاقم الالتهابات المهبلية إلى مرحلة تتجاوز المهبل و عنق الرحم، ما قد يؤدى إلى التسبب فى الإصابة بإلتهابات الحوض، و مع وجود اللولب قد يؤدى الأمر إلى انسداد قنوات فالوب، و هو ما يعد من الحالات شديدة الخطورة على صحة المرأة بصورة عامة و سلامتها الإنجابية بصورة خاصة.

- في حال الرغبة في استخدام الحلقة البلاستيكية التي تقوم بمنع وصول الحيوانات المنويه خلال عنق الرحم، و التي يتم تركيبها و تحديد قياسها من قبل الطبيب المختص، فيجب  الحرص على سلامة استخدامها، حيث يجب عدم إزالة الحاجب بعد ست ساعات من الجماع، و عدم تركها لمدة أكثر من 30 ساعة، و لابد من التأكد من مقاس الحاجب لسد فتحة عنق الرحم، مع ضرورة تغييرها من فترة لأخرى، حتى لا يسبب اهمال تلك الاحتياطات إلى الاصابة بالتهاب عنق الرحم و الذي قد يسبب السرطان.

- مانع الحمل المزروع تحت جلد الذراع من الأعلى، و هو الأنبوب الصغير المرن الذي يدوم لمدة ثلاث سنوات، قد يسبب العديد من التغيرات الغير مقبولةً بالنسبة لبعض النساء، حيث تعاني حوالي 50٪ من النساء اللواتي يستخدمنه من نزيف غير منتظم أو لفترات طويلة، و اهمال ذلك قد يسبب العديد من المضاعفات الصحية الخطيرة و خصوصا على بطانة الرحم.

- بشكل عام قد تسبب بعض وسائل الحمل اضطرابات في الدورة الشهرية، ما ينعكس على زيادة المضاعفات المحتملة جراء تلك المضاعفات، و من أبرز هذه المضاعفات الأنيميا نتيجة فقدان كمية كبيرة من الدم، أو النزيف الحاد، أو المعاناة مع الآلام الحادة و المزمنة أسفل البطن نتيجة احتباس الدم، و كذلك العقم، و الحمل خارج الرحم، و آثار و تبعات تلك المضاعفات على صحة المرأة.

الشهر الثامن من الحمل والجماع

الحمل في الشهر الأول والجماع ضوابط ومحاذير

الحمل خلال العلاقة الجنسية هل يحصل بدون إيلاج؟