النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

الخارجية البريطانية تعتذر للأميرة ماري زوجة ولي عهد الدنمارك لدعوتها بالخطأ لجنازة الملكة

الدنمارك تعلن عن حضور ملكة الدنمارك وولي عهد الدنمارك فقط للجنازة الرسمية للملكة
1 / 6
الدنمارك تعلن عن حضور ملكة الدنمارك وولي عهد الدنمارك فقط للجنازة الرسمية للملكة
جنازة الملكة
2 / 6
جنازة الملكة
إرسال دعوة بالخطأ للأميرة ماري لحضور الجنازة الرسمية للملكة
3 / 6
إرسال دعوة بالخطأ للأميرة ماري لحضور الجنازة الرسمية للملكة
وزارة الخارجية البريطانية تعتذر رسميا للعائلة المالكة الدانماركية
4 / 6
وزارة الخارجية البريطانية تعتذر رسميا للعائلة المالكة الدانماركية
إرسال دعوة بالخطأ للأميرة ماري لحضور الجنازة الرسمية للملكة
5 / 6
إرسال دعوة بالخطأ للأميرة ماري لحضور الجنازة الرسمية للملكة
الدنمارك تعلن عن حضور ملكة الدنمارك وولي عهد الدنمارك فقط للجنازة الرسمية للملكة
6 / 6
الدنمارك تعلن عن حضور ملكة الدنمارك وولي عهد الدنمارك فقط للجنازة الرسمية للملكة

قدمت وزارة الخارجية البريطانية اعتذار رسمي للعائلة المالكة الدنماركية بعد إرسالها لدعوة عن طريق الخطأ للأميرة ماري Mary, Crown Princess of Denmark زوجة الأمير فريدريك ولي عهد الدنمارك Frederik, Crown Prince of Denmark، لحضور جنازة الملكة الراحلة إليزابيث الثانية Queen Elizabeth II، في حين أن عدد الدعوات المخصصة للعائلة المالكة الدنماركية لجنازة الملكية هي دعوتين فقط، للملكة مارغريت الثانية ملكة الدنمارك Margrethe II of Denmark والأمير فريدريك ولي عهد الدنمارك.

إرسال دعوة بالخطأ للأميرة ماري لحضور الجنازة الرسمية للملكة

إرسال دعوة بالخطأ للأميرة ماري لحضور الجنازة الرسمية للملكة
إرسال دعوة بالخطأ للأميرة ماري لحضور الجنازة الرسمية للملكة

وفقا للتقارير المنشورة فإن الأميرة ماري تلقت دعوة رسمية لحضور الجنازة الرسمية للملكة الراحلة إليزابيث الثانية في كاتدرائية وستمنستر في لندن، إلى جانب دعوتين رسميتين أرسلتا لملكة الدنمارك وولي عهد الدنمارك، وبناء على ذلك أعلنت العائلة المالكة الدنماركية، في بيان رسمي صدر في يوم 13 سبتمبر 2022، عن أن ملكة الدنمارك وولي عهد الدنمارك وزوجته سيقومون بحضور جنازة الملكة.

الدنمارك تعلن عن حضور ملكة الدنمارك وولي عهد الدنمارك فقط للجنازة الرسمية للملكة

الدنمارك تعلن عن حضور ملكة الدنمارك وولي عهد الدنمارك فقط للجنازة الرسمية للملكة
الدنمارك تعلن عن حضور ملكة الدنمارك وولي عهد الدنمارك فقط للجنازة الرسمية للملكة

في وقت لاحق أصدرت العائلة المالكة الدنماركية بيان رسمي صدر في يوم 19 سبتمبر 2022، أكدت فيه أنباء حضور ملكة الدنمارك وولي عهد الدنمارك فقط للجنازة الرسمية للملكة، دون التعليق عن إلغاء حضور الأميرة ماري للجنازة، وتضمن البيان ما يلي: "ستشارك جلالة الملكة وصاحب السمو الملكي ولي العهد في جنازة ملكة بريطانيا الراحلة".

وزارة الخارجية البريطانية تعتذر رسميا للعائلة المالكة الدانماركية 

وزارة الخارجية البريطانية تعتذر رسميا للعائلة المالكة البريطانية
وزارة الخارجية البريطانية تعتذر رسميا للعائلة المالكة البريطانية

في وقت لاحق تم الكشف عن أن الدعوة الرسمية التي تلقتها الأميرة ماري لحضور جنازة ملكة بريطانيا الراحلة أرسلت إليها بالخطأ، وأعلنت وزارة الخارجية البريطانية في وقت لاحق عن إرسالها إلى رسالة اعتذار رسمية إلى الأسرة الملكية الدنماركية عبر السفارة الدنماركية، ووفقا لما نشرته صحيفة ديلي ميل البريطانية نقلا عن متحدث رسمي باسم وزارة الخارجية البريطانية فإن وزارة الخارجية ارتكبت ذلك الخطأ الذي وصفته "بالمؤسف" بسبب اضطرار وزارة الخارجية إلى إرسال العديد من الدعوات الرسمية خلال فترة زمنية قصيرة.

نظام توزيع الدعوات للجنازة الرسمية للملكة

نظام توزيع الدعوات للجنازة الرسمية للملكة
نظام توزيع الدعوات للجنازة الرسمية للملكة

وفقا للتقارير المنشورة فإن الدعوات المخصصة لملوك وقادة دول العالم لجنازة الملكة اقتصرت على دعوتين فقط لكل منهما بحيث تتضمن دعوة رئيسية ودعوة إضافية لمرافق واحد فقط، ولهذا فإن العائلة المالكة الدنماركية تلقت دعوتين فقط لحضور الجنازة، ولكن لوحظ أن عائلات ملكية أخرى حصلت على أكثر من دعوتين رسميتين لحضور الجنازة لكل عائلة ملكية مثل العائلة المالكة الهولندية والعائلة المالكة الإسبانية حيث رافق الملك فيليم ألكسندر ملك هولندا King Willem-Alexander وزوجته الملكة ماكسيما Queen Maxima إلى الجنازة الرسمية والدته الأميرة بياتريكس Princess Beatrix، كما حضر ملك إسبانيا فيليب السادس King Felipe VI وزوجته الملكة ليتيزيا Queen Letizia الجنازة الرسمية إلى جانب ملك إسبانيا السابق خوان كارلوس الأول وزوجته الملكة صوفيا ولكن تبين لا حقا أن هناك عدد من الدعوات الرسمية التي خصصت لملوك أوروبا السابقين، وبشكل مستقل عن دعوات المخصصة لملوك وقادة الدول الحاليين.

×