النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

الأمير ويليام وكيت ميدلتون يحتفلان بنجاح مؤسستهما الخيرية

الأمير ويليام وكيت ميدلتون يحتفلان بنجاح مؤسستهما الخيرية
1 / 2
الأمير ويليام وكيت ميدلتون يحتفلان بنجاح مؤسستهما الخيرية
الأمير ويليام وكيت ميدلتون
2 / 2
الأمير ويليام وكيت ميدلتون

كان لدى الأمير ويليام وكيت ميدلتون أسباب كثيرة للاحتفال هذا الأسبوع بعد أن تم تسليط الضوء على النجاح المالي لمؤسستهما الخيرية المتنامية، وعلى الرغم من انتشار فيروس الكورونا، حققت المؤسسة الخيرية للزوجين الملكيين نجاحًا غير مسبوق.

الأمير ويليام وكيت ميدلتون يحتفلان بنجاح مؤسستهما الخيرية
الأمير ويليام وكيت ميدلتون يحتفلان بنجاح مؤسستهما الخيرية

سجل دخل مشروع دوق ودوقة كامبيردج الخيري قفزة مالية من 6.7 مليون جنيه إسترليني في عام 2019 إلى 20.4 مليون جنيه إسترليني في عام 2021، مما سمح لهما بمضاعفة إنفاقه إلى 16.4 مليون جنيه إسترليني.

تأسست المؤسسة الملكية في 29 سبتمبر 2009، واستخدمت نفقاتها الخيرية المتزايدة لدعم برامجها الرئيسية، إذ يضخ الأمير ويليام وكيت مبلغًا كبيرًا من دخل مؤسستهما الخيرية في كل من جائزة إيرثشوت ومتحدون من أجل الحياة البرية.

الأمير ويليام وكيت ميدلتون
الأمير ويليام وكيت ميدلتون

استحوذت جائزة إيرثشوت على أكبر قدر من النفقات الخيرية والذي يصل إلى 12.1 مليون جنيه إسترليني، والتي تتضمن 5 جوائز مالية بقيمة مليون جنيه إسترليني تم منحها للفائزين.

تأتي هذه الأخبار بعد أن فاز الأمير هاري Prince Harry وميغان ماركل Meghan Markle على جائزة إنسانية لعملهما الخيري والإنساني مع مؤسسة Archewell Foundation.

ومن المقرر أن يٌعقد حفل توزيع الجوائز الأسبوع المقبل في مدينة نيويورك، وسيحصل المدير التنفيذي للمؤسسة الخيرية جيمس هولت James Holt، على HGجائزة كمؤسس شريك نيابة عن الزوجين.

 تُمنح الجائزة إلى دوق ودوقة ساسكس لمساعدتهما للاجئين الأفغان بالإضافة إلى تقديم دعم مالي سخي لتحالف Human First.

×