النسخة الإلكترونية
النسخة الإلكترونية

الأمير وليام يتحدث عن أكثر ما يقلقه

الأمير وليام قلق من التقاعس بشأن تغيير المناخ
1 / 3
الأمير وليام قلق من التقاعس بشأن تغيير المناخ
برنامج Outrage + Optimism
2 / 3
برنامج Outrage + Optimism
الأمير وليام يتحدث عن أكثر ما يقلقه
3 / 3
الأمير وليام يتحدث عن أكثر ما يقلقه

تحدث الأمير وليام Prince William عن أكثر ما يقلقه ويزعجه ويبقيه عادة مستيقظا في الليل، هو التقاعس عن اتخاذ إجراء ما حيال مشكلة التغير المناخي، وتحدث عن ذلك خلال حوار جديد له في البرنامج الإذاعي Outrage + Optimism، في يوم الجمعة 23 أكتوبر 2020، للحديث عن مبادرته البيئية العالمية الجديدة، جائزة Earthshot Prize.

الأمير وليام قلق من التقاعس بشأن تغيير المناخ

الأمير وليام قلق من التقاعس بشأن تغيير المناخ

خلال حديثه قال الأمير وليام، إنه "غاضب من التقاعس عن اتخاذ إجراء" بشأن تغير المناخ، وأضاف: "ربما يبدو ذلك مبتذلا نوعا ما، ولكن هذا هو أكثر ما يقلقني، لا سيما أنني في منصب المسؤولية، وسواء كنت أرغب في ذلك أم لا، ولكنني أشعر أنني في وضع يمكنني من خلاله القيام بالمزيد، ولذلك فإنني لا أفهم حقا لماذا لا يقوم أولئك الذين لديهم قدرة على القيام بأمر ما، باتخاذ إجراء، أعتقد أن هذا ما يزعجني حقا ويبقيني مستيقظا في الليل".

الإيجابية والتفاؤل تحقق نتائج جيدة

الأمير وليام اعترف أيضا أثناء حواره في البرنامج الإذاعي، بأنه اعتاد خلال نشأته على وصف الأشياء السلبية بصفاتها وانتقادها صراحة، وقال عن ذلك: "لقد اعتقدت في السابق أن الأمور السلبية يجب أن توصف بأنها كذلك صراحة، وأن هذا هو السبيل الوحيد للمضي قدما وتصحيح الأخطاء، ولكن في الواقع هذا النهج لا يحقق نتائج"، وأضاف قائلا إنه في حين أن الاعتراف بالخطأ ووصف الأشياء الخاطئة بأنها كذلك، أمر يجب على الجميع القيام به إلا أن النهج الإيجابي والتفاؤل قد يحقق في كثير من الأحيان نتائج أفضل ويجعل الآخرين يستمعون للنصائح بشأن تصحيح خطأ ما بصورة أفضل.

برنامج Outrage + Optimism

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by The Earthshot Prize (@earthshotprize) on

برنامج Outrage + Optimism هو برنامج إذاعي أسبوعي، يشتهر باستضافته للعديد من الشخصيات الشهيرة في مختلف المجالات، وكان من بينهم الناشطة البيئية السويدية غريتا ثونبرغ Greta Thunberg والسياسي الأمريكي جون كيري John Kerry، ويشارك في تقديم البرنامج كريستيانا فيغيريس Christiana Figueres، وهي مستشارة سابقة لشئون المناخ في الأمم المتحدة، والمحلل السياسي توم ريفيت كارناك Tom Rivett-Carnac، وبول ديكنسون Paul Dickinson، مؤسس جمعية Carbon Disclosure Project CDP (مشروع الكشف عن الكربون) الخيرية البيئية.

×