والد ميغان ماركل مستعد للشهادة ضدها في القضية المقامة ضد الصحف

سامانثا ماركل شقيقة ميغان ميركل

سامانثا ماركل شقيقة ميغان ميركل

 ميغان ميركل

ميغان ميركل

سامانثا ماركل شقيقة ميغان ميركل

سامانثا ماركل شقيقة ميغان ميركل

والد ميغان ماركل مستعد للشهادة ضدها في القضية المقامة ضد الصحف

والد ميغان ماركل مستعد للشهادة ضدها في القضية المقامة ضد الصحف

بالتزامن مع ظهور تقارير جديدة تتحدث عن تخطيط دفاع الصحف البريطانية التي تخطط ميغان ماركل (Meghan Markle) لمقاضاتها بدعوى انتهاكها لخصوصية حياتها الشخصية، لاستدعاء توماس ماركل (Thomas Markle) والد ميغان ماركل، للشهادة لصالح الصحف في القضية، أكدت سامانثا ماركل (Samantha Markle) وهي ابنة توماس ماركل من زوجته الأولى، إن والدها مستعد للشهادة أمام المحكمة، إذا ما تم استدعائه.

سامانثا ماركل 55 عام، تحدثت عن ذلك خلال مداخلة جديدة لها على قناة بي بي سي وقالت: "إذا ما تم استدعائه للشهادة أمام المحكمة فسيحضر بالتأكيد".

هيئة الدفاع استدعت توماس ماركل

والد ميغان ماركل مستعد للشهادة ضدها في القضية المقامة ضد الصحف

يأتي ذلك بعد أن تسربت لوسائل الإعلام، أوراق رسمية مقدمة من هيئة الدفاع عن الصحف التي تقاضيها ميغان ماركل في الوقت الحالي بدعوى انتهاكها لخصوصية حياتها الشخصية، ذكرت أن هيئة الدفاع قد قامت باستدعاء توماس ماركل 75 عام، للشهادة لصالحها في القضية، التقارير تحدثت أيضا عن أن السيد توماس ماركل قد قام بمنح هيئة الدفاع عن الصحف عدد من الرسائل النصية التي تبدلها مع ابنته ميغان وزوجها الأمير هاري (Prince Harry) تضمنت رسالة أخبر فيها توماس ماركل ابنته ميغان، بأنه لن يتمكن من حضور حفل زفافها على الأمير هاري بسبب حالته الصحية الحرجة بعد إصابته بنوبة قلبية، ورسالة يعتقد أنها من الأمير هاري، تتهم توماس ماركل بالتسبب في إحراج وإيذاء ابنته ميغان وهي الرسالة التي رد عليها السيد ماركل برسالة قال فيها إنه لم يقم بإيذاء أي شخص واعتذر في الرسالة على تسبب نوبته القلبية "في إزعاج" ميغان وهاري.

ميغان ماركل أقامت قضية ضد ديلي ميل

 ميغان ميركل

كانت ميغان ماركل دوقة ساسيكس قد قامت برفع قضية على مؤسسة النشر الخاصة بصحف ديلي ميل البريطانية في العام الماضي، بدعوى انتهاك صحيفة Mail on Sunday لخصوصية حياتها الشخصية بعد نشر الصحيفة خطاب أرسلته لوالدها توماس ماركل في مايو 2018، وأخبرت فيه والدها بأنه "حطم قلبها لملايين القطع الممزقة"، هيئة الدفاع عن الصحف التي تقاضيها ميغان أكدت في الأوراق الرسمية المسربة إن الخطاب المنشور حصلت عليه صحيفة ديلي ميل بطريقة شرعية وقانونية تماما بعد أن سلمه لها طواعية توماس ماركل، بهدف الرد على الاتهامات التي وجهها إليه أصدقاء مقربون لميغان في مقابلة حصرية مع صحيفة "People" الشهيرة.